إنطلاق مبادرة ابني مستقبلي برعاية كريمة من الملحقية الثقافية بالمملكة المتحدة

 مبادرة ابني مستقبلي

مبادرة ابني مستقبلي

برعاية كريمة من سعادة الملحق الثقافي بالمملكة المتحدة د. امل فطاني تنطلق مبادرة ابني مستقبلي والتي تشير إلى "بناء المستقبل وأن الأبناء هم المستقبل" بقيادة باحثة الدكتوراه أحلام عبدالله السلمي برؤية تقديم توعية رائدة ومستدامة للمبتعثين وابناؤهم المراهقين حول طبيعة الدراسة الثانوية في الخارج والخيارات المتاحة، إلى جانب التحديات الاخلاقية التي قد يواجهونها وكيفية التعامل معها.

سيتضمن الملتقى عدد من المواضيع التي تهم أبناء المبتعثين في المملكة المتحدة سيتحدث وكيل المدارس السعودية بالرباط ا. محمد العميري عن مراكز الانتساب في بريطانيا كما سيفتح النقاش مع مدير- إدارة الشهادات والبعثات بالملحقية ا. بدر ال عمر

ستتحدث باحثة الدكتوراه في علم النفس أحلام السلمي عن تحديات تربية الأبناء في الغربة كما ستعرف ا. نادية قربان بنظام التعليم البريطاني وتليها ا. سندس رواس بالحديث عن نظام التعليم الأسكتلندي.

اللغة العربية هي لغة وتاريخ وثقافة وهوية لذا ستتحدث ا. اشواق السلمي عن أبناء المبتعثين واللغة العربية كما ستعرض ا. ريحان جمعة فكرة تعليم اللغة العربية الافتراضي المعتمد في بلد الابتعاث.

في حديثنا مع ا. أحلام السلمي أبدت سعادتها بدعم الملحق الثقافي د. امل فطاني للمبادرة واهتمامها بالطالب المبتعث واسرته والجهود التي تقدمها الملحقية للطلاب المبتعثين وتذليل الصعاب امامهم. 

وان تربية الأبناء مهمه صعبة أينما كنا ولكن صعوبتها في الغربة تختلف وتزيد بسبب اختلاف المجتمع والتحديات لذا تهدف المبادرة الى دعم وتوعية الأهالي وأبنائهم المراهقين بالأمور الدراسية والتربوية التي ينبغي معرفتها قبل وأثناء تواجدهم في مقر البعثة، وذلك عبر تزويدهم بالمعرفة الكافية حول الخيارات المتاحة سواءً لمتطلبات اختبار GCSC ومعادلة الشهادة وفق متطلبات الوزارة بالمملكة العربية السعودية وشروط الالتحاق بالبعثة. كما تتضمن الأهداف التربوية للمبادرة إلى توعيتهم بالمخاطر السلوكية التي قد يتعرض لها المراهقين داخل المدارس وخارجها.