اعلان تفاصيل النسخة الثالثة من قلادة الأمير محمد بن فهد لأفضل الأعمال التطوعية

 النسخة الثالثة من قلادة الأمير محمد بن فهد لأفضل الأعمال التطوعية

النسخة الثالثة من قلادة الأمير محمد بن فهد لأفضل الأعمال التطوعية

مجالات متنوعة في النسخة الثالثة من قلادة الامير محمد بن فهد لأفضل عمل تطوعي

مجالات متنوعة في النسخة الثالثة من قلادة الامير محمد بن فهد لأفضل عمل تطوعي

تم الاعلان عن تفاصيل النسخة الثالثة من قلادة الأمير محمد بن فهد لأفضل الأعمال التطوعية، التي ستكون هذا العام على مستوى العالم، والتي تقام بالتزامن مع اليوم العالمي للتطوع الموافق 5 ديسمبر من كل عام.

النسخة الثالثة من قلادة الأمير محمد بن فهد لأفضل الأعمال التطوعية

عقدت اللجنة المنظمة لقلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية لأفضل أعمال تطوعية مؤخرا مؤتمراً صحفياً للإعلان عن تفاصيل النسخة الثالثة من القلادة التي ينظمها الاتحاد العربي للتطوع ومقرها مملكة البحرين ومؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية في المملكة العربية السعودية، والتي تأتي برعاية جامعة الدول العربية، وبالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة للمتطوعين بمصر، وصندوق الأمم المتحدة للسكان المكتب الإقليمي للدول العربية، والمعهد العربي للتخطيط بدولة الكويت.

وحول ذلك أكد المدير التنفيذي لمؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية زيدان علي الزيدان، أن المؤسسة تحرص على خدمة قضايا التنمية المجتمعية الشاملة في مختلف المجالات وعلى كافة الأصعدة، من خلال تكثيف الجهود في تطوير وابتكار مبادرات وبرامج نوعية أبرزها إطلاق القلادة بنسختها الثالثة وتوسيعها عالمياً، بهدف نشر وتعزيز مفهوم المسؤولية المجتمعية، وتشجيع المنظمات الأهلية والجهات والأفراد في زيادة مساهمتها بالمشاريع التطوعية المتميزة لتحقيق التنمية في مختلف دول العالم.

ومن جانبها تحدثت عضو لجنة التحكيم في القلادة سامية حسين، عن معايير المشاركة في القلادة وفئاتها ومجالاتها المتعددة والتي تم استحداثها في هذه النسخة لتشمل قطاعات مختلفة، كما تطرقت إلى أن لجنة التحكيم أصبحت تضم عدداً من المحكمين أصحاب الكفاءات والخبرات من أكثر من دولة عربية وعالمية، والتي ستقوم بدورها في تصنيف الأعمال المتقدمة وفق شروط وأحكام الترشح.

يُذكر بأن قيمة جوائز قلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية لأفضل أعمال تطوعية في نسختها الثالثة تقدر بـ 30 ألف دولار أمريكي لكل مجال بإجمالي عام 180 ألف دولار أمريكي، وهي موزعة على ستة مجالات، هي: مجال التعليم، مجال الصحة، مجال التمكين الاقتصادي، مجال التراث والثقافة والفنون، مجال المياه والبيئة، ومجال التسويق والإعلام المجتمعي، تتوزع وفقًا للتنافس بين فئات القلادة كل على حدة.