"نورة الغزواني" أول سعودية تنشئ متحفا منزليا للسياح في "بلغازي جازان"

نورة الغزواني أول سعودية تنشيء متحفا منزليا للسياح في بلغازي جازان

نورة الغزواني أول سعودية تنشيء متحفا منزليا للسياح في بلغازي جازان

من القطع الأثرية في المتحف

من القطع الأثرية في المتحف

من القطع التراثية في المتحف

من القطع التراثية في المتحف

من المقتنيات الأثرية في متحف بلغازي

من المقتنيات الأثرية في متحف بلغازي

حملت المواطنة السعودية "نورة الغزواني" على عاتقها مهمة التعريف بتراث محافظة العيدابي بمنطقة جازان، لما تحظى به هذه المحافظة من موروث عريق ليتم التعريف به ونشره وإظهاره للزوار، بتأسيسها أول متحف منزلي مجهز لاستقبال الزوار والسياح في المحافظة.

"نورة الغزواني" أول سعودية تنشئ متحفا منزليا للسياح في "بلغازي جازان"

أنشأت المواطنة السعودية "نورة الغزواني" بمشاركة زوجها "محمد الغزاوي" من محافظة العيدابي بمنطقة جازان، "متحف بلغازي" والذي يعد أول متحف منزلي مجهز لاستقبال الزوار والسياح في المحافظة، والذي يحتضن بين جنباته، عبق الماضي وحضاراته وأدواته التي تظل شاهدةً على مشقة الحياة وصبر الإنسان وقوّته وقدراته، والذي تصل أعمار بعض مقتنياته لأكثر من ألفِ عام.

وحول ذلك نوهت "نورة الغزواني" في حديثها لإحدى الصحف المحلية، بأن فكرة متحفهم المنزلي نشأت في عام 1440هـ، بتأسيس فريق للفنون والتراث في المحافظة وإقامة معرض فنون وتراث بلغازي الأول، مشيرة إلى أن هناك فريق عمل شاركها جمع القطع التراثية المتنوعة من الأسلحة والأواني والأدوات الزراعية، معتبرةً أنه يجب أن تشاهد الأجيال الحالية تلك الأدوات باعتبارها عيناً على السنوات السالفة تكشف عن طبيعة حياة الناس، ومنوهة بأنها لا تمانع من مشاركة المزيد من الداعمين للمتحف بهدف توسعته وزيادة أنشطته.

متحف بلغازي

نجح "متحف بلغازي" الذي فتحت أبوابه مؤخرا، بعد وقت طويل من شتات تلك القطع الأثرية والتنقل بها في المعارض، في استقطاب عدد من الزوار لمشاهدة هذا الإرث الذي تستهدف به الأسرة الأجيال الحالية، حيث يحتوي المتحف على العديد من الأدوات القديمة ومنها الأسلحة والمطاحن والعملات النقدية والأساور وأدوات الحراثة وحفظ المياه والأكل، وغيرها الكثير من القطع التراثية التي جمعها عدد من أهالي بلغازي، فيما تخطط الأسرة لتطوير المتحف عبر مساهمات الداعمين بالقطع التراثية، وكذلك بالحصول على المزيد من التسهيلات للتوسع.