"نحن تراثنا" تسعى لتسجيل محمية جزر فرسان كأول محمية طبيعية سعودية في "اليونسكو"

جانب من زيارة فريق نحن تراثنا لجزر فرسان

جانب من زيارة فريق نحن تراثنا لجزر فرسان

جزر فرسان

جزر فرسان

جمعية نحن تراثنا

جمعية نحن تراثنا

تواصل الجمعية السعودية للمحافظة على التراث "نحن تراثنا" مساعيها لتسجيل محمية جزر فرسان كأول محمية طبيعية سعودية ضمن البرامج التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو".

"نحن تراثنا" تسعى لتسجيل محمية جزر فرسان كأول محمية طبيعية سعودية في "اليونسكو"

تواصل جمعية "نحن تراثنا" مساعيها لتسجيل محمية جزر فرسان كأول محمية طبيعية سعودية ضمن برنامج الإنسان والمحيط الحيوي (الماب)، أحد البرامج التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو)، والذي يُعنى بحماية الأنظمة البيئية المتميزة والتوعية بأهميتها، بهدف تحقيق التنمية المستدامة، والحفاظ على التنوع البيولوجي، ودعم المجتمعات المحلية.

وتأتي تلك المساعي التي تقوم بها الجمعية بالتعاون مع الهيئة السعودية للحياة الفطرية، نظرا لما تمتاز به جزر وشواطئ فرسان من تنوع بيئي وحياة فطرية نادرة، وبهدف تحقيق أحد أهداف رؤية المملكة ٢٠٣٠، وذلك من خلال تحسين وتعزيز حضور المملكة في المحافل الدولية وخصوصاً على قوائم اليونسكو، بالإضافة لتحسين جودة الحياة في جزر فرسان من خلال تطبيق المعايير والاشتراطات لبرنامج الإنسان والمحيط الحيوي.

فريق "نحن تراثنا" يزور جزر فرسان

أوضح مدير عام الجمعية السعودية للمحافظة على التراث عبدالرحمن العيدان، أنه تنفيذًا للتوجهات الاستراتيجية لمجلس إدارة الجمعية لتسجيل ملفات التراث الثقافي المادي وغير المادي، جرى إيفاد فريق من "نحن تراثنا" بقيادة الدكتور سلطان الصالح مدير إدارة التراث بالجمعية، وأعضاء تابعين للمشروع ومجموعة من الباحثين والمتخصصين في البيئة والتراث، والقيام بزيارة ميدانية لجزر فرسان بهدف توثيق المعالم الخرسانية وإبراز التنوع البيئي والأحيائي الذي تمتاز به فرسان، إضافة إلى ثرائها الثقافي والطبيعي، وللاستفادة من خبرة الجمعية كشريك رسمي لليونسكو في إعداد ملفات الترشيح، و لتعزيز دور المجتمع المحلي وتمكينه من تحقيق أهداف التنمية المستدامة، منوها إلى أن الموعد النهائي لتسليم ملف جزر فرسان لليونسكو إيذانا ببدء مشوار التسجيل سيكون نهاية شهر سبتمبر من العام الحالي 2020م.

يُذكر بأن فريق "نحن تراثنا" قد قام بزيارات ميدانية لعدد من المواقع الطبيعية في محمية فرسان، ومنها: القندل، شاطئ البطن بقرية صير، مطل الإصباح بقرية الحسين، شاطئ حصصي، شاطئ زيعة، رأس القرن، شاطئ الدانة، وكذلك زاروا المواقع التاريخية ومنها مسجد النجدي التاريخي، بيت الرفاعي، قرية القصار، القلعة الرومانية، كما قام الفريق أيضا بزيارة غابة القندل لتوثيق شجر المانجروف، وقاموا بجولة داخل أحياء جزر فرسان لتوثيق الأصالة في النمط المعماري التاريخي الذي تمتاز به فرسان عن باقي المناطق.