رمضان فرصة ذهبية لتجديد روح الحياة الزوجية

رمضان فرصة ذهبية لتجديد روح الحياة الزوجية

رمضان فرصة ذهبية لتجديد روح الحياة الزوجية

للأجواء الرمضانية تأثير روحاني كبير على الأزواج والزوجات وبالتالي تحسين الحياة الزوجية في كثير من الجوانب كالتواصل والمشاركة البناءة ، وزيادة المودة والرحمة فيما بينهم، ولذلك يجب أن يستفيد طرفي العلاقة من رمضان في إنعاش روح الحياة الزوجية، فكيف؟

إنعاش روح الحياة الزوجية في رمضان

يستطيع طرفي الحياة الزوجية إنعاش روح العلاقة بينهما وكذلك إحياء حياتهما معا من خلال الإلتزام بتطبيق ما يلي

طرح الخلافات جانبا

في رمضان يجب أن يطرح طرفي الحياة الزوجية الخلافات جانبا، وأن يحاولا جيدا تعزيز التفاهم فيما بينهما حتى لا يضيع الشهر الكريم في مشاحنات بدلا من الإستفادة بروحانياته وتأثيراتها الرائعة على النفس

تعزيز التواصل والمشاركة

يجب على الزوجين تعزيز التواصل بينهما وكذلك المشاركة للفوز بنفحات رمضان الطيبة التي تعد فرصة ذهبية لتحسين الحياة الزوجية، فلا بأس بمشاركة الزوج لزوجته في إعداد مائدة الإفطار متى إستطاع ذلك، حيث أن مشاركة الزوج للزوجة تعزز من الحميمية وتزيد من أواصر المحبة بينهما

التجمع على مائدة واحدة

وهنا لا يجب أن ننسى أثر تجمع الزوجين والأطفال مرتين في رمضان على مائدة واحدة وفِي وقت واحد، مرة على مائدة الإفطار ومرة أخرى على مائدة السحور حيث إحياء ما فقدته العائلة من معان قيمة ومشاعر دافئة في غير رمضان

التعبد والصلاة معا

لا شيء يضاهي أبدا تجمع الزوجين وحدهما أو مع أطفالهما للتعبد والصلاة وأداء الفرائض والسنة، كالصلاة معا في جماعة وتخصيص وقت محدد وموحد لقراءة القرآن الكريم، وقيام الليل والمشاركة في سائر العبادات المرتبطة برمضان

وأخيرا، يجب على الزوجين إنتهاز فرصة قدوم رمضان والإجتهاد للتمتع سويا بروحانياته وبركاته الطيبة