الفرق بين الرجل والمرأة في الحب

الفرق بين الرجل والمرأة في الحب

الفرق بين الرجل والمرأة في الحب

تختلف طبيعة المرأة عن طبيعة الرجل، في كل شيء، كما أن هناك إختلافات في الدماغ وطريقة التفكير وطريقة الحياة ككل، ولا يتوقف الأمر عند اختلاف طبيعة كل منهما فقط، إنما يمتد ليشمل الحب ونظرتهما له

ولا يمكن التقليل من المشاعر التي يشعر بها أي من الرجل أو المرأة في الحب، فكلاهما يقع في الحب، وللحب تأثيرات مختلفة على كل منهما

المرأة إذا أحبت

تحب المرأة بكل ما فيها، فما إن أحبت إلا وكان حبها أغلى عندها من أي شيء، وقد يكون أغلى من نفسها هي أيضا، فالمرأة حينما تقع في الحب، تعطي بلا حدود، وتضحي بلا نهاية، تخلص لحبيبها وزوجها، لا يمكن أن تهجره لأي سبب مهما كان

المرأة في الحب كالفراشة التي تطير في الجو تتنقل بين الزهور، لأنها تطير في سماء الحب وتحلق في عالم وردي من الرومانسية والخيال، وهو ما يجعلها أكثر إهتماما بالرومانسية، وأكثر إشتياقا لها

الرجل في الحب

أما الرجل فإن له حسابات أخرى فقد يحب ولكنه لا ينظر للحب نفس النظرة التي تنظر لها المرأة، لأن للغريزة التي فطر عليها دور كبير في ذلك

الرجل قد يحب ولكن قلبه قد يسع لكثير من المغامرات العاطفية، كما يحدث في بعض الحالات، كما أن الرجل لن يوقف حياته من أجل الحب. وقد يتكيف مع أي وضع يفرض عليه ، فهو ينظر للحب المثالي والرومانسية على أنهم أشياء ثانوية في بعض الأحيان

وأخيرا، يجب التسليم بأمر هام وهو أن للرجل مشاعر يجب أن تحترم، ويجب أيضا أن يؤخذ بعين الإعتبار الفطرة التي خلق عليها كل من الرجل والمرأة