كيف يستعد الزوج والزوجة لاستقبال رمضان

كيف يستعد الزوج والزوجة لاستقبال رمضان

كيف يستعد الزوج والزوجة لاستقبال رمضان

لرمضان المبارك نفحات ايمانية رائعة ، على الزوجين ان يغتنماها سويا للتقرب من بعضهما اكثر ، وما اكثر الافعال التي لها ان تقرب الزوج والزوجة من بعضهما البعض ، لتُذهب ما قد ألم بهما من هم ، وحزن ، ولتُبعد عنهم التفكير في مشاكل الحياة وخلافات الحياة الزوجية اليومية التي اصبحت جزءا لا يتجزء من وتيرة الحياة ، وذلك بسبب تراكم الاعباء والمسؤوليات 

كيف يستعد الزوج والزوجة لاستقبال رمضان؟

يعد رمضان فرصة قوية لتقوية الروابط بين الزوج والزوجة من جديد ، لذلك عليهما أن يستعدا له استعداد يليق به وبقدسيته ، إذ يجب اولا طرح اي خلاف جانبا والتمهيد لصفاء الذهن للعبادة في هذا الشهر الكريم دون مشاحنات او اي امور لها ان تعكر صفوهما خلال الشهر الكريم  

كما يجب على الزوجين التخطيط سويا لاستقبال الشهر ، والتفكير في كل ما يتعلق به سواء كان تهيئة المنزل لرمضان ، والتسوق له ، والحديث مع اطفالهما عن نفحات الشهر الكريم ، وسرد القصص لهم عن الصيام والحكمة منه وفضله

التواصل بين الزوجين في رمضان 

يعزز رمضان التواصل بين الزوجين ، ويزيد من الألفة بينهما ، وقد يظهر ذلك بوضح من خلال ممارسة النشاطات المختلفة بداية من اعداد الافطار ، وحتى القيام بالعبادة سويا ، وهي أمور لها ان توقظ الود بين الزوج والزوجة من جديد ، فصلاة الزوجين معا ، واجتماعهما على طاعة الله سبحانة وتعالى سيخلق جوا رائعا لتعزيز روابط الألفة والمحبة بينهما ، وهكذا الحال بالنسبة لسائر العبادات الخاصة بالشهر الكريم