النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

الحب بعد الزواج أكثر صدقاً وأطول عمراً والسبب..

الحب بعد الزواج أكثر صدقاً وأطول عمراً
الحب بعد الزواج أكثر صدقاً وأطول عمراً

الحب بعد الزواج في زيجات عديدة يكون ناجحاً ومؤثرا جداً بين الزوجين، كما أنه يختلف كثيراً عن الحب قبل الزواج في نواحي عديدة، وما يميزه أنه يكون حباً حقيقياً تأكد طرفاه من وجوده وقوته، تشهد عليه العديد من التفاصيل الحياتية المهمة التي تجمع الزوجين ببعضهما البعض. وما يميز الحب بعد الزواج أنه أصدق وأطول عمراً، تُرى ما هي أسباب ذلك؟

هل يأتي الحب بعد الزواج؟

الحب بعد الزواج لا يوجد ما يؤكد ضرورة حدوثه إن لم يكن موجوداً قبل الزواج، لأننا جميعاً لسنا متشابهين ولا يمكن التكهن بأفعالنا وتصرفاتنا مع الشريك الذي لا تجمعنا به أي عاطفة من قبل، فقد يأتي الحب بعد الزواج، وقد لا يأتي، ولكنه إن أتى جاء بمشاعر قوية وحقيقية لا يقوى على تدميرها أي تحديات صعبة، ولذلك يتوقف حدوثه على طبيعة العلاقة بين الطرفين، وعلى كثير من التفاصيل الأخرى التي تجمع بينهما تحت اطار الزواج ذلك الرباط المقدس، فكم من امرأة تزوجت بمن لا يجمعها به أي مشاعر، وأحبته لحسن معاملته لها، ولحنانه عليها، واحترامه لها، وقدرته على احتوائها في العديد من المواقف، وكم من رجل تزوج بامرأة لا يحبها قبل الزواج صارت بمثابة الهواء الذي يتنفسه، والحس الذي يشعر به بعد الزواج، وفي المقابل توجد زيجات لم تنجح لأن الحب الذي كان موجوداً بالأمس قبل الزواج قد تلاشي وانعدم.

الحب بعد الزواج أكثر صدقاً وأطول عمراً

أسباب تجعل الحب بعد الزواج أكثر صدقاً وأطول عمراً

الحب بعد الزواج أكثر صدقاً وأطول عمراً في زيجات عديدة، لأنه يحدث بعد احتكاك بين الطرفين، وبعد معرفة كل منهما بعيوب الآخر قبل مزاياه، وبعد معرفة الطباع، وبعد التأكد من القدرة على التعايش معها، يأتي الحب بعد الشعوربالآخر، والاهتمام، والحنان، والاحتواء، ولذلك يكون أقوى لأن ترتب على أفعال ومواقف أثرت بالفعل في الطرفين وقادتهما إلى الشعور بمشاعر دافئة هي مشاعر الحب الصادق.

والحب بعد الزواج أصدق لأنه أصبح واقعاً حقيقياً يعيشه كل من الطرفين، ولأنه يقف على أرض صلبة، لأن أركانه قوية، وهي أمور يفتقر إليها الحب قبل الزواج القائم على الخيال والرومانسية المبالغ فيها، التي تفتقر إلى كثير من الحقائق، كما أن الحب قبل الزواج قد لا يكون حباً في كثير من الحالات، إذ أنه وفي حالات عديدة يكون اعتياداً أو اعجاباً أو اندفاعاً، وهي أمور تجعله حباً مؤقتاً وهشاً لا يستمر كثيراً.

أما الحب بعد الزواج فهو ليس اعجاباً أو اعتياداً بل حباً جميلاً نشأ بعد مواقف دافئة زرعت بذرته في القلب وأثرت فيه بعمق، وروته بالعديد من التصرفات الايجابية التي عززت من نموه، وساهمت في تقوية جذوره، حباً جاء على يقين ووضوح، ولهذه الأسباب هو الأصدق والأطول عمراً.

وأخيراً، الحب بعد الزواج هو حالة صادقة تترجم كل فعل طيب من الطرفين إلى مشاعر حلوة وجميلة ودافئة لها أن تخلقه بسرعة كبيرة في القلب، وقد يحدث وقد لا يحدث إلا أنه عندما يحدث يكون قوياً وراسخاً وثابتاً لأنه صادقاً وحقيقياً ولذلك يكون أطول عمراً.

×