أسباب هروب المرأة من فكرة الزواج

أسباب هروب المرأة من الزواج

أسباب هروب المرأة من الزواج

لم تعد فكرة الزواج اليوم هي الشغل الشاغل للمرأة في كثير من العائلات، وبخاصة المرأة التي عرفت طريقها ورسمته بإبداع، ووضعت أهداف لها تسعى إلى تحقيقها بدقة وبراعة، فما هي أسباب هروب المرأة من فكرة الزواج.

ما هي أسباب هروب المرأة من فكرة الزواج

تعود أسباب هروب المرأة من فكرة الزواج إلى ما يلي

التعليم

التعليم أحد أسباب هروب المرأة من فكرة الزواج، لأن طموحها في التعليم ورغبتها في الحصول على شهادات جامعية ودراسات عُليا تعزز من قدرها وتسهل لها الحصول على وظيفة مرموقة، ولذلك تهرب المرأة من فكرة الزواج.

العمل وإثبات الذات

العمل وإثبات الذات سبب آخر من أسباب هروب المرأة من فكرة الزواج، لأن المرأة تعطي الأولوية لإثبات ذاتها في مجال العمل لتحقيق مكانة عالية في المجتمع، خاصة مع قناعتها بأهمية العمل للمرأة وكونه لا يقل أهمية عّن الزواج والإنجاب وأنه من الأفضل أن تحقق المرأة ذاتها حتى تكون أم ناجحة بعد ذلك لأطفالها.

إنعدام الرغبة في الزواج

في بعض الحالات ترفض المرأة الزواج بسبب إنعدام الرغبة لديها في الزواج، كما هو الحال مع بعض العائلات وهنا لا تفصح المرأة عن أسباب هروبها من الزواج وترفض دون تقديم أسباب كافية عند ذلك.

الخبرات السيئة من حولها

مع زيادة  حالات الطلاق والخيانة الزوجية والمأساة التي تعيشها بعض الزوجات تزيد مخاوف المرأة من الزواج، وخاصة إذا كانت تلك الخبرات تتعلق بأخت أو صديقة مقربة لها، لأن المرأة تكون طرف فيها لمواساة صديقتها أو أختها، ولذلك تتأثر تأثيرا كبيرا بسبب ذلك.

وجود رواسب سلبية عند المرأة

قد تتعرض المرأة في طفولتها لضغوطات نفسية شديدة بسبب الخلافات الزوجية المتكررة والعلاقة المتوترة بين أبويها والتي تشكل لديها عقدة نفسية من الإرتباط والزواج لتصبح سببا قويا من أسباب هروب المرأة من الزواج.