10 أمور تجعل الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة

10 أمور تجعل الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة

10 أمور تجعل الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة

الزواج علاقة هامة تربط بين الرجل والمرأة ويترتب عليه مسؤوليات ضخمة لكل منهما ممثلة في الحقوق والواجبات، فلكل منهما حق على الآخر ولكل منهما واجب تجاه الآخر

ومن ذلك يتضح أن الحياة الزوجية قائمة على الرجل والمرأة وليس أحدهما وأنها تحتاج لجهود كل منهما لتنجح وتستمر وأنها تقوم على المشاركة والمساواة بين الرجل والمرأة فيها، فلا يصح أن يحصل طرف على حقوقه ويخل بواجباته ولا يصح أن يجد طرف فيها كل الدعم والحب والتضحية والطرف الآخر هو المرسل فقط والذي لا يكون أبداً مستقبلًا وهنا يبدأ القهر والظلم لذلك الطرف

مع الأسف الشديد وبنسبة ليست قليلة فالمرأة هي الطرف المرسل دائما في الحياة الزوجية وهي الداعم والمضحي هي المسؤولة عن استقرار ونجاح الحياة الزوجية وحدها دون مشاركة الرجل

أمور تجعل الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة

ليس ما سبق وحده هو ما يحدث للمرأة فهناك المزيد من الأمور التي تجعل الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة مثل

الإهمال

لأنه يقتل أنوثة المرأة ويؤثر على جمالها وثقتها في نفسها فكما أن الاهتمام يزيد من جمال المرأة فالإهمال يشوه جمالها ويجعلها كالوردة التي تذبل بسبب عدم رعايتها  

الخيانة

الخيانة تجعل المرأة تعيش حياة مره وقاسية الشك والحيرة أبطالها لأنها لا يمكن أن تنسى أبدا خيانة زوجها لها

الكذب

الزواج من رجل أدمن طعم الكذب زواج باهت وبائس وكئيب لأن غياب الصدق فيه يجعله عبارة عن مزحة وكذبة كبيرة يغيب عنها الشعور بالأمان

انعدام التقدير

كل جهد تقوم به المرأة هو جهد مهدور لا يجد من يقدره ولذلك يصبح الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة إذا إنعدم فيه التقدير لها ولكل ما تقوم به في الحياة الزوجية من جهود مؤثرة

غياب التواصل

يعتبر غياب التواصل مع الزوج الذي هو شريك العمر ورفيق الدرب من أهم الأمور التي تجعل الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة وبخاصة عندما يصبح واقعًا وحقيقة راسخة بين الرجل والمرأة

انعدام الإحترام

ما أشد عناء الحياة مع رجل لا يحترم أنثاه فهي حياة قاسية لأنها تهدر كرامة المرأة وتقتل كبريائها ولذلك فانعدام الإحترام بين الرجل والمرأة يجعل الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة

انعدام التفاهم

يصبح الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة متى انعدم التفاهم بين الرجل والمرأة وأصبح سوء التفاهم هو سيد الموقف المسيطر على العلاقة فيما بينهما

استخدام العنف ضد المرأة

عنف الرجل مع المرأة سواء كان عنفا مادياً أو معنوياً بعد الزواج من الأمور التي تجعل الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة، فالضرب والإهانة وجرح الكرامة كلها أمور تُعرض المرأة لنوبات نفسية قاسية

بخل الرجل

يؤثر بخل الرجل على نفسية المرأة بشكل كبير لأن الحياة مع رجل بخيل حياة بائسة وحزينة يسودها البؤس والحرمان ولذلك تتعرض المرأة لنوبات نفسية شديدة

أنانية الرجل

الرجل الأناني يجعل الزواج علاقة مؤذية جدا للمرأة لأنه أناني في كل شيء ولا يفكر إلا في نفسه ويهمل مشاعر أنثاه وكافة إحتياجاتها ولذلك فأنانية الرجل من الأمور التي تجعل الزواج علاقة مؤذية لنفسية المرأة

وما يزيد العبء على المرأة ويدمر نفسيتها عدم شعور الرجل بكل ما تعاني منه أثناء مسيرة الحياة الزوجية واستمرار الزواج والتزامها بكل ما عليها من واجبات وعدم حصولها على أقل حقوقها