تأثير عناد المرأة على علاقتها بشريك حياتها

تأثير عناد المرأة على علاقتها بشريك حياتها

تأثير عناد المرأة على علاقتها بشريك حياتها

عناد المرأة أمر يجب أن تتخلص منه إذا أرادت أن تحيا حياة سليمة ومستقرة، لأن العناد قد يفقدها كثير من الأمور الهامة في حياتها الزوجية وأولها علاقتها بشريك حياتها

وما يجب أن تعلمه المرأة أن العناد قد يقف بينها وبين زوجها وقد يكون سببا في إنفصالها عنه، فمهما كان الزوج متحملا لعناد إمرأته إلا أنه لن يقوى على الحياة معها متقبلا لعنادها للنهاية ولذلك يجب أن تعقد المرأة جلسة هادئة مع نفسها وتحاسب نفسها وتسرد عيوبها وتحاول التعرف على أسباب عنادها ومن ثم وضع أهداف جديدة بشأن التخلص من عنادها، وبذل الجهد للتخلص من ذلك الطبع الذميم

وعلى المرأة أيضا أن تتعرف على ما ينتظرها من مصير في علاقتها بشريك حياتها بسبب عنادها ليكون ذلك دافعا قويا لها للقضاء عليه

تأثير العناد

لعناد المرأة تأثيرات قوية ومدمرة على علاقتها بشريك حياتها منها

  • خلق فجوة كبيرة بين المرأة وشريك حياتها والوقوف بينهما لمنع أي فرصة للتقارب والمضي قدما في العلاقة
  • عناد المرأة ينفر شريك حياتها من الحياة معها
  • عناد المرأة يقف حائلا بين حب شريك حياتها لها فيقل شيئا فشيئا
  • من تأثيرات عناد المرأة على علاقتها بشريك حياتها أنه يفقده الثقة في الإعتماد عليها كشريك أصيل يقدر أهمية تحقيق إستقرار العلاقة والحياة بينهما
  • عناد المرأة يجعلها عدوة لنفسها بالدرجة الأولى لأنها لا ترى إلا ما تريد والحياة الزوجية لا يمكن أن تستمر في هذا الجو الخنيق التي تخلقه المرأة بعنادها لشريك حياتها في كل صغيرة وكبيرة
  • العناد قد يكون سببا في لجوء الرجل للبحث عن شريك آخر
  • عناد المرأة قد يسلبها قدر كبير من رقتها وأنوثتها الأمر الذي تقل معه جاذبيتها
  • عناد المرأة يعجل من شعور شريك حياتها بالملل منها
  • عناد المرأة يزيد من إحتمالات الطلاق وبخاصة بعد فشل شريك حياتها في التكيف مع طبع العناد لديها

وأخيرا، على المرأة أن تعلم أن عنادها سيظل عائقا في تحقيق إستقرارها وسيكون سببا في فقدان شريك حياتها وفشلها في الإرتباط مرة أخرى بشريك آخر، لذا عليها أن تنتبه جيدا وأن تعلم أن العناد طبع ذميم وسلوك مرفوض قد يكون سببا في بعد الآخرين عنها وليس فقط شريك حياتها