سبعة أسباب تجعل HUAWEI WATCH GT ضرورة لا غنى عنها

سبعة أسباب تجعل HUAWEI WATCH GT ضرورة لا غنى عنها

سبعة أسباب تجعل HUAWEI WATCH GT ضرورة لا غنى عنها

مراقبة ذكية لمعدل ضربات القلب في الوقت الحقيقي

مراقبة ذكية لمعدل ضربات القلب في الوقت الحقيقي

خيارات متنوعة لإطار الساعة تناسب الأزواج

خيارات متنوعة لإطار الساعة تناسب الأزواج

وجوه متنوعة تلبي مختلف الاحتياجات

وجوه متنوعة تلبي مختلف الاحتياجات

 أساور لطيفة على الجلد 

 أساور لطيفة على الجلد 

في حدث إقليمي كبير في دبي، أطلقت شركة هواوي، إصدارين جديدين من ساعتها الذكية HUAWEI WATCH GT "النشط" (Active) و"الأنيق" (Elegant)، ومنذ أن أطلقت هواوي ساعة HUAWEI WATCH GT تبوأت مكانة متقدمة في قائمة أفضل المنتجات مبيعاً في العالم، ولهذا لن يكون مستغرباً أن تحظى الإصدارتان الجديدتان بترحيب كبير من المستخدمين، لا سيما الجيل الشاب، لما تتمتعا به من مظهر جذاب ووظائف متنوعة مفيدة. ودعنا نلخص لك أهم المزايا الفريدة لهذه الساعة التي تجعلها ضرورة لا غنى عنها.

1.تصميم بسيط لكنه أنيق وعصري

يمتاز الإصداران الجديدان بتصميم مطور جذاب جداً تتجانس فيه الخطوط البرتقالية مع لون بانتون للعام 2019 والأخضر الأنيق الهادئ لسوار الساعة ما يروق لكثير من عشاق الأناقة الراقية.
أضافت هواوي إلى تصميم الساعة الذكية HUAWEI WATCH GT مجموعة متناغمة من اللمسات الجمالية الكلاسيكية المعبرة عن الرقي والتطور لتكون الخيار الأفضل للأجيال الشابة ولتليق بجميع المناسبات.

2.بطارية فائقة تعيش لأسبوعين كاملين لكل الاستخدامات

يبقى عمر البطارية من أهم المزايا التي يقيمها المستخدمون في الأجهزة الإلكترونية، ولا يخيب الإصداران الجديدان من ساعة HUAWEI WATCH GT آمال المستخدمين على هذا الصعيد، فالإصداران النشط والأنيق يتضمنان بطاريتين طويلتي العمر، تعمل الأولى في الإصدارة النشطة لأسبوعين قبل الحاجة لإعادة شحنها، وتعمل الثانية لأسبوع واحد، وذلك في حالة الاستخدام النموذجي يومياً: ارتداء الساعة طوال اليوم (24 ساعة) مع تشغيل قياس معدل ضربات القلب، وتمكين مراقبة النوم ليلاً بصورة علمية، وإجراء تمارين لمدة 90 دقيقة أسبوعياً، وتمكين رسائل الإعلام وتشغيل الشاشة. وبعمر البطارية الطويل تتفوق ساعة هواوي على المنتجات المنافسة وتسبقها بمسافة كبيرة وتجعلها الخيار الأول للمستخدمين.

3.مراقبة ذكية لمعدل ضربات القلب في الوقت الحقيقي

زودت هواوي الساعة الذكية HUAWEI WATCH GT بميزة المراقبة المستمرة لمعدل ضربات القلب، لأن معدل ضربات القلب يمثل المؤشر الأساسي للحالة الصحية للمستخدم، ويعبّر عن قدرته على ممارسة الرياضة. ولهذا طورت هواوي بصورة مستقلة تقنيتها TruSeen 3.0 لمراقبة ضربات القلب في الوقت الحقيقي ودمجتها في الساعة، وعملت على تطوير خوارزميتها للذكاء الاصطناعي وشبكتها العصبية ومستشعراتها المتعددة.

4.خيارات متنوعة لإطار الساعة تناسب الأزواج 

صمم الإصداران النشط والأنيق بمقاسين لإطار الساعة: 46 ملم و42 ملم على التوالي ليناسبا الزوجات والأزواج. فالإصدار الأنيق يلبي التطلعات الأنثوية بتصميمه الجميل والراقي، ويتسم بالتدرج اللوني مع إطار من السيراميك، واعتمد في تصنيع الإصدار الأبيض منه على عمليات القطع الدقيق التي تستخدم عادة في قطع الألماس. ويظهر انعكاس الضوء عليه كألوان مختلفة من زوايا مختلفة ليمنحك رحلة ملونة فائقة الجمال.

5.شاشة لمس ملونة عالية الوضوح لأجمل إظهار

الساعة مزودة بشاشة ملونة تعمل باللمس عالية الوضوح من نوع أموليد، تقدم تجربة رائعة تمنح عينيك وضوح الرؤية بدقة عالية حتى في الهواء الطلق.

6. وجوه متنوعة تلبي مختلف الاحتياجات

توفر الساعة الذكية HUAWEI WATCH GT تشكيلة من الوجوه متعددة للساعة مصممة خصيصًا لتغيّرها بسهولة وتكيّفها على ذوقك وفق حاجتك.

7.    أساور لطيفة على الجلد 

لا يكتفي سوار الساعة من الفلوروإيلاستومر اللطيف على للجلد بالارتقاء بمظهر الساعة إلى مستوى جديد فحسب، بل يعتني أيضاَ براحة المستخدم، لتبقى الساعة لا تضاهى من ناحيتي المظهر والمزايا العملية.

والخلاصة أن الساعة الذكية HUAWEI WATCH GT متفوقة من ناحيتي التصميم والوظائف العملية بفضل نوعية موادها وعتادها المطور وبرامجها المحسنة الرائدة في هذا المجال، فضلاً عن أنها تباع بسعر مناسب للمستخدمين. كل هذا جعلها الساعة الذكية المفضلة للكثيرين، فلماذا لا تنضم إليهم أنت أيضًا؟!