فيسبوك تختبر واجهة جديدة لتطبيقها

في التصميم الجديد تظهر منشورات القصص وموجز الأخبار كجزء من الواجهة نفسها

في التصميم الجديد تظهر منشورات القصص وموجز الأخبار كجزء من الواجهة نفسها

فيسبوك تختبر دمج الأخبار والقصص في واجهة واحدة من على تطبيقها

فيسبوك تختبر دمج الأخبار والقصص في واجهة واحدة من على تطبيقها

كشفت تقارير جديدة أن شركة "فيسبوك" تختبر حاليا واجهة جديدة لتطبيقها توفر دمج موجز الأخبار وخاصية القصص في واجهة واحدة، الأمر الذي يتيح للمستخدمين التفاعل معها من خلال الضغط عليها بنفس الطريقة التي تجري مع قصص إنستقرام و سناب شات، إلا أن الميزة الجديدة ليست متاحة سوى لعدد محدود من المستخدمين في الوقت الحالي على منصة أندرويد.

و في التصميم الجديد ستظهر منشورات القصص و موجز الأخبار بما في ذلك المنشورات النصية و الصور و مقاطع الفيديو و المشاركات الدعائية كجزء من نفس الواجهة، بحيث سينتقل المستخدمين عبر المشاركات و يعرضونها واحدة تلو الأخرى، فيما تتواجد الخدمتان جنباً إلى جنب في التطبيق حالياً، لكن بشكل منفصل، بحيث يمرر المستخدم نحو الأسفل لمشاهدة محتوى التايملاين، و ينتقل نحو الأعلى لتمرير القصص بشكل أفقي.

و أشار متحدث باسم "فيسبوك" عن الواجهة الجديدة بأن الشركة لا تختبر هذا التغيير بشكل عام، و بالتالي من غير الواضح ما إذا كانت هذه الواجهة الجديدة ستجعلها الشركة متاحة للإصدار العام أم لا.

يذكر أن قصص فيسبوك لم تحظ بشعبية كبيرة عند إطلاقها لأول مرة في العام 2017، كما هو الحال عند منصات التواصل الأخرى أهمها إنستقرام، لكن تتوقع "فيسبوك" أن تتجاوز خاصية القصص ميزة موجز الأخبار في هذا العام حيث تتضمن قصص "فيسبوك" و ماسنجر حالياً نحو 300 مليون مستخدم نشط يومياً.