البيئة المتعددة الثقافات في الإمارات تنمي القدرات الإبداعية لدى الموظفين

البيئة المتعددة الثقافات في الإمارات تنمي القدرات الإبداعية لدى الموظفين

البيئة المتعددة الثقافات في الإمارات تنمي القدرات الإبداعية لدى الموظفين

كشفت دراسة بحثية حديثة أجراها موقع التواصل الإجتماعي المهني وأكبر شبكة للموظفين في العالم "لينكدإن"، أن التنوع في مكان العمل يعزز الإبداع إلى حد كبير، حيث أكدت نسبة 57.3% من الموظفين في دولة الإمارات العربية المتحدة أن قدراتهم الإبداعية قد نمت بفضل تعرضهم لثقافات متنوعة، في حين أكدت نسبة 59% منهم على الفائدة الكبيرة التي تحققت لهم ضمن بيئة الثقافات المتعددة.

أنماط مختلفة من عوامل التحفيز

وأوضحت دراسة "لينكدإن" أيضاً أن الموظفين في دولة الإمارات يحظون بأنماط مختلفة من عوامل التحفيز التي تسهم في نجاحهم ضمن بيئة العمل، مثل المشجعين، والزملاء المقربين، وحتى المنافسين، حيث يعود الفضل لمساهماتهم في النجاح والتطوّر المهني.

ومع تحوّل المكاتب إلى منازل أخرى لمعظم الموظفين، بدأ دور مجتمع بيئة العمل الذي يشمل الزملاء والموجهين والمشجعين والمنافسين، يحظى بأهمية كبرى في التأثير على النجاح المهني للموظفين.

الزميل المقرّب في العمل يسهم في النجاح المهني

وكشفت نتائج دراسة "لينكدإن" أن نسبة 64% من الموظفين في دولة الإمارات لديهم مشجعون أو داعمون يؤثرون بشكل إيجابي في تطورهم الوظيفي، وأشار 43% من المشاركين في الدراسة لوجود أكثر من نوع واحد من هؤلاء المشجعين أو الداعمين لديهم. ومن ناحية أخرى، يشكل الزملاء المقربون في العمل عنصراً أساسياً في الحياة العملية اليومية، حيث أشارت نسبة 51% من المشاركين في الاستطلاع أن الزميل المقرّب في العمل يسهم في نجاحهم المهني، ومساعدتهم على مواجهة التحديات اليومية.

وبالإضافة إلى ذلك، أظهر البحث أن الشخصيات المسؤولة لديها أثر دائم أيضاً على النجاح المهني للعاملين؛ حيث أكدت نسبة 18% من المشاركين في الدراسة على تأثير معلميهم ومرشديهم في خياراتهم الوظيفية الحالية (الوظيفة الأولى)، في حين أرجع 16% من المشاركين الفضل في تطورهم المهني إلى رؤسائهم ومدرائهم الأوائل.