النسخة الإلكترونية

سامسونج تعلن عن أحزمة ساعات مصنوعة من مواد قابلة للتدوير

سامسونج تعلن عن أحزمة ساعات مصنوعة من مواد قابلة للتدوير
1 / 2
سامسونج تعلن عن أحزمة ساعات مصنوعة من مواد قابلة للتدوير
سامسونج تعلن عن أحزمة مصنوعة من قشر التفاح لساعة جالاكسي ووتش 4
2 / 2
سامسونج تعلن عن أحزمة مصنوعة من قشر التفاح لساعة جالاكسي ووتش 4

كشفت شركة "سامسونج" المختصة في صناعة الإلكترونيات عن 6 أحزمة لساعتها الذكية من طراز "جالاكسي ووتش 4" Galaxy Watch  مصنوعة من مواد قابلة لإعادة التدوير وصديقة للبيئة.

مجموعة "أحزمة الساعات" الجديدة تتكون من 6 تصاميم؛ اثنان منها مصنوعان من قشر التفاح بنسبة 100 % وهي أحزمة  Midnight Black وStratus Sky . الأربعة الأخرى وهم أحزمة Aurora Night و Cloud Navy و Earth Sunrise و Dawn Atlas  مصنوعة من مادة "البولي يوريثين المعالج بالحرارة"، والتي تقول سامسونغ إنها قابلة لإعادة التدوير. وستتاح أحزمة الساعات بأسعار تبدأ من 39.99 دولار.

هذا وقد تم صنع المجموعة بالتعاون مع مصمم الأزياء العالمي سامي ميرو، والذي يركز في تصميماته على المواد صديقة البيئة، ووفقًا للمصممة، تعد الألوان بما في ذلك Stratus Sky و Cloud Navy و Midnight Black مناسبة لأي وقت من اليوم. في حين أن Aurora Night و Dawn Atlas تناسب المناسبات الخاصة.

وإلى جانب أحزمة الساعات، تطلق سامسونج أيضًا مجموعة من ثلاث وجوه SMV Atlas I و SMV Serenity و SMV Atlas II  مجانية وهي الوجوه التي تأتي متوافقة مع الأحزمة الجديدة الصديقة للبيئة ومتاحة للتنزيل من متجر جوجل بلاي

ويكون الخيار الأكثر استدامة دائمًا هو استخدام حزام الساعة الذي يأتي مع ساعتك الذكية. ولكن إذا كنت تشتري سوار ساعة ما بعد البيع، فمن الجيد أن تعرف أنه قد تم بذل بعض الجهود لتقليل أثرها في البيئة.

وكانت شركة سامسونج قد أعلنت عن ساعة اليد الذكية الخاصة بها Galaxy Watch 4 جالاكسي ووتش 4 في وقت سابق من شهر أغسطس الماضي 2021، وذلك خلال نفس الحدث الذي كشفت خلاله عن هاتفيها الذكيين الجديدين بشاشة قابلة للطي جالاكسي زد فليب 3  وجالاكسي زد فولد 3 وهي الساعة التي اعتمدت فيها على نظام Wear OS من جوجل بدلا من نظام Tizen الخاص بها.

يذكر أن سامسونج قامت بوضع مجموعة أولية من الأهداف التي تعتزم الوصول إليها بحلول 2025 لتقليل أثرها البيئي، وستركز على تطوير التزاماتها لمواجهة التحديات الجديدة بعد هذا العام من خلال دمج المواد المعاد تدويرها في جميع منتجات الأجهزة المحمولة الجديدة بحلول العام 2025، والتخلص من جميع المواد البلاستيكية في عبوات الأجهزة المحملة بحلول 2025 وغيرها من الأهداف.

×