واتساب تختبر مكالمات الفيديو عبر نسخة الويب

واتساب تختبر مكالمات الفيديو عبر نسخة الويب

واتساب تختبر مكالمات الفيديو عبر نسخة الويب

واتساب تعمل على توسيع قدرات مكالمات الفيديو ضمن تطبيقات الأجهزة المحمولة

واتساب تعمل على توسيع قدرات مكالمات الفيديو ضمن تطبيقات الأجهزة المحمولة

شهدت خدمات مكالمات الفيديو شهرة و طفرة كبيرة في الأشهر الأخيرة، بعد أن أجبر تفشي فيروس كورونا الناس في جميع أنحاء العالم على العمل و التواصل من المنزل لأنها أصبحت ضرورية للحياة اليومية. و في ظل التنافس القائم بين منصات الدردسشة و مكالمات الفيديو، بدأ تطبيق واتساب العمل على توسيع قدرات مكالمات الفيديو ضمن تطبيقات الأجهزة المحمولة، حيث بدأت واتساب الاختبار على نسخة الويب الخاصة بالتطبيق و التي استغرقت وقتًا أطول.

و تسعى واتساب من خلال هذا الاختبار الى الاحتفاظ بمستخدميها و استعادة المستخدمين الذين انتقلوا إلى خدمات منافسة، بعد أن كان النقص الكبير في المكالمات، خاصةً بالنسبة للأعمال التجارية، هو أحد العيوب الرئيسية لفترة من الوقت ضمن نسخة الويب من الخدمة، و أدى ذلك إلى تخطي المستخدمين لنسخة الويب من تطبيق واتساب و استخدام خدمات Google Meet أو Zoom.

مكالمات الفيديو على نسخة الويب من تطبيق واتساب

و تمثل نسخة الويب من تطبيق واتساب إضافة مهمة لأولئك الذين يستخدمون واتساب باستمرار، و يعني هذا عدم الحاجة للوصول إلى الهاتف و الاستجابة أثناء العمل عبر جهاز الحاسب.

و أكدت واتساب أن الميزة ستطرح هذا العام، حيث كانت تعمل منذ عامين أو نحو ذلك على تنفيذ المكالمات عبر نسخة الويب، لكن هناك حاجة دائمًا إلى الاتصال بالهاتف.

و مع ذلك، لا تزال هذه الميزة في المرحلة التجريبية، و رأى بعض المستخدمين أنه يمكنهم بالفعل استخدام مكالمات الفيديو، لكن لم يتم تنفيذها عالميًا بعد.

و تعمل الوظيفة مثل المكالمات عبر تطبيق الهاتف المحمول، إذ تفتح نافذة للمستخدم عند إجراء مكالمة لقبول المكالمة أو رفضها.

و تسمح نسخة الويب أيضًا للمستخدمين بتعطيل الوظيفة تمامًا إذا كانوا يفضلون ذلك.

و تطرح واتساب المكالمات التجريبية لمستخدمين محددين، لكن بسبب كونها ميزة تجريبية، فهي متاحة لعدد قليل جدًا من الأشخاص.

و لا يزال من غير الواضح متى ستقوم واتساب بتوفير ميزة مكالمات الفيديو للجميع.