اطلاق "برنامج معاً للمنح" لتوفير الدعم المالي اللازم للتنمية والتمكين في الإمارات

اطلاق

اطلاق "برنامج معاً للمنح" لتوفير الدعم المالي اللازم للتنمية والتمكين في الإمارات

اطلقت هيئة المساهمات المجتمعية – معاً مبادرتها "برنامج معاً للمنح" لتوفير الدعم المالي اللازم لتنمية وتمكين المؤسسات الاجتماعية والمنشآت الأهلية ومؤسسات النفع العام القائمة، والتي تعمل على تحقيق أهداف التطور والتقدم المجتمعي في إمارة أبوظبي.

وتتماشى مبادرة "برنامج معاً للمنح" مع  استراتيجية هيئة معاً في دعم نمو قطاع ثالث مزدهر ومستدام في الإمارة، يشمل المؤسسات ذات الأهداف الاجتماعية التي تنسجم مع تعزيز قيم ثقافة العطاء والتعاون والمشاركة المجتمعية. بالإضافة إلى ذلك، يسعى البرنامج إلى دعم أهداف دائرة تنمية المجتمع في دعم نمو القطاع الثالث، ومساعي هيئة المساهمات المجتمعية - معاً في تعزيز ريادة الابتكار الاجتماعي ودعم نمو المشاريع الاجتماعية الناشئة وتفعيلها بهدف تمكين القطاع الثالث.

مبادرات غداً 21

وباعتبارها إحدى مبادرات غداً 21، تشكل هيئة المساهمات المجتمعية - معاً حلقة وصل بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني لتعزيز ثقافة المساهمة المجتمعية والشراكة من خلال برامجها، مثل صندوق الاستثمار الاجتماعي، الذي نفّذ برنامج "معًا نحن بخير"، وبرنامج الحاضنة والمسرّع الاجتماعي، والتي أعلنت "معاً" من خلاله مؤخراً عن الفرق الفائزة في الدورة الثالثة لتقديم حلول مبتكرة لتعزيز تماسك الأسرة.

يمكن للمؤسسات المؤهلة الاستفادة من "برنامج معاً للمنح" من خلال التقدم بطلب للحصول على الدعم المالي بهدف توسيع أعمالها وتعزيز أثرها الاجتماعي في سبيل إحداث تغيير إيجابي ملموس عبر تقديم حلول للتحديات الاجتماعية في أبوظبي.

برنامج معاً للمنح

وستتعاون الهيئة مع المؤسسات الاجتماعية والمنشآت الأهلية ومؤسسات النفع العام الحاصلة على المنح، لضمان تحقيق هذه الجهات أثر اجتماعي مستدام وقابل للقياس في الإمارة، إلى جانب تركيز جهودهم على بناء مجتمع صحي ومتماسك.

وللحصول على الدعم المالي من "برنامج معاً للمنح"، يجب أن تكون الجهة المتقدمة مؤسسة اجتماعية أو منشأة أهلية أو مؤسسة نفع عام قائمة مسجلة ومرخصة بشكل قانوني في إمارة أبوظبي، وأن تتوافق أهدافها مع الأولويات الاجتماعية في أبوظبي.

ووفقًا لنتائج استبيان جودة الحياة لعام 2018، حددت دائرة تنمية المجتمع مجالات الأولويات الاجتماعية وفقاً لما يلي، لتكون الركائز الأساسية لـ "برنامج معاً للمنح" ليعمل وفقها ويساهم في معالجتها:

- المجتمع والأسرة
التركيز على المشاريع الهادفة إلى تعزيز التماسك والتواصل المجتمعي، وتفعيل مشاركة كافة الفئات في المجتمع خاصة أصحاب الهمم وكبار المواطنين والمقيمين، وتشجيع المشاركة بشكل أوسع في الأنشطة التطوعية لخدمة المجتمع.

- جودة الحياة والصحة
التركيز على المشاريع التي تهدف إلى تعزيز  جودة الحياة  عبر توفير برامج وحلول مبتكرة لتعزيز الصحة النفسية والبدنية لمجتمع أبوظبي.

- التعليم وتنمية المهارات
التركيز على المشاريع الهادفة لتمكين جيل الشباب من خلال التعلم وتطوير المهارات.

وتوفر الهيئة عبر فريق من الخبراء في هذا المجال، المساعدة للراغبين بالتقدم بالطلبات للحصول على المنح، وبعد الموافقة على الطلب، تُناقش مشاريعهم وأهدافها ومدى فعاليتها لتكون حلول مستدامة وذات أثر قابل للقياس قبل تزويدهم بالدعم المالي. ويمثل إطلاق "برنامج معاً للمنح" خطوة إضافية للهيئة ولمهمتها نحو إحداث أثر اجتماعي إيجابي. وكان برنامج الحاضنة والمسرّع الاجتماعي حجر أساس لإنشاء منتجات وحلول مبتكرة ساعدت في مواجهة التحديات الاجتماعية الراهنة.

وقد طور رواد أعمال التأثير الاجتماعي أفكارهم، من خلال التوجيه والتدريب وتمهيد الطريق للوصول إلى الخبرة والمستثمرين، لتنمو هذه الأفكار وتصبح مؤسسات أهلية متكاملة استفاد منها أصحاب الهمم والذين يحتاجون إلى الرعاية الصحية النفسية. وبالإضافة إلى ذلك، يتلقى صندوق الاستثمار الاجتماعي المساهمات من القطاع العام والقطاع الخاص والمجتمع. ومن خلال الصندوق ، يومكن للمساهمين تقديم الدعم لإنشاء قطاع ثالث يهدف إلى معالجة القضايا الاجتماعية المهمة.