خدمة "راشد" للذكاء الاصطناعي من "دبي الذكية" لإثراء تجربة زوار إكسبو 2020

خدمة

خدمة "راشد" للذكاء الاصطناعي من "دبي الذكية" لإثراء تجربة زوار إكسبو 2020

ضمن استعدادات دولة الإمارات العربية المتحدة لاستضافة "إكسبو 2020 دبي" الدولي، وسعياً نحو تقديم أفضل مستوى من الخدمات لزوار الحدث من جميع أنحاء العالم، أعلنت دبي الذكية عن تعاونها مع "إكسبو 2020" وشريكيه في مجال الخدمات الرقمية أكسنتشر واتصالات، وذلك لتوفير خدمة "راشد" الذي أطلقته دبي الذكية ليعتمد أحدث حلول الذكاء الاصطناعي في خدمة الناس، باللغتين العربية والانجليزية عبر الموقع الإلكتروني للحدث الدولي www.expo2020dubai.com، وتطبيق إكسبو للهواتف الذكية الذي سيتم إطلاقه قريباً.

منصة راشد

ويمكن استخدام "راشد" عبر أي جهاز ذكي، حيث سيسهم في إثراء تجربة زوار بوابة وتطبيقات إكسبو 2020، وسيزودهم بكافة المعلومات التي يحتاجونها حول الحدث الدولي، فضلاً عن الخدمات الأخرى المختلفة التي يتيحها لهم، بما في ذلك حجوزات الرحلات الجوية والفنادق. ويأتي هذا تماشياً مع خطط دولة الإمارات العربية المتحدة لتقديم أفضل الخدمات للزوار من جميع أنحاء العالم لدى استضافتها لأول إكسبو دولي يقام في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب شرق آسيا. 

وسيتمكن زوار الحدث الدولي من استخدام منصة "راشد" للاستعلام عن إكسبو 2020، وجمع المعلومات عن العروض والفعاليات والمعالم البارزة، والاشتراك في نشرة أخبار إكسبو، أو لتقديم مقترحات وتعليقات. 

المستشار الذكي لمدينة دبي

وكانت دبي الذكية قد طورت منصة "راشد" إلى تحديث "العيش في دبي"، ليشكل المشروع المستشار الذكي لمدينة دبي، الذي يعد أول خدمة حكومية من نوعها في الشرق الأوسط توفر لسكان وزوار إمارة دبي إجابات موثوقة حول متطلبات عيشهم في المدينة، حيث يمكنهم الحصول من خلال المنصة على معلومات مباشرة وموثوقة حول الخدمات والإجراءات في معظم مجالات الحياة اليومية، بحيث توفر المنصة الوقت والجهد على المستخدمين للبحث عن المعلومات المتعلقة بمختلف جوانب حياتهم. 

العيش في دبي

ويمكن لجميع سكان وزوار إمارة دبي الاستفادة من خدمة "العيش في دبي" والاطلاع على كم الأسئلة والمعلومات التي توفرها، وتتمكن من الإجابة عنها من خلال زيارة المواقع التالية: Rashid.ae أو dubai.ae وكذلك تطبيق "دبي الآن" Dubai Now.

يذكر أن منصة "راشد" تستطيع توفير وتحليل كم هائل من المعلومات خلال وقت قصير للإجابة عن تساؤلات المتعاملين في وقت قياسي، وذلك على أساس البيانات الضخمة الدقيقة التي يتم تزويدها بها، حيث يمكن للمنصة تطوير نفسها بنفسها.