ما هي أسباب إرتفاع سخونة الأطراف عند الأطفال؟

أسباب إرتفاع سخونة الأطراف عند الأطفال

أسباب إرتفاع سخونة الأطراف عند الأطفال

يعد إرتفاع درجة حرارة الأطفال من العوارض الصحية التي تثير مخاوف وقلق الأبوين، وبخاصة إذا قربت درجة حرارة الطفل من الـ 38 درجة، وعليه لا تهدأ الأم حتى تنجح في خفض درجة حرارة الطفل لحين الذهاب للطبيب لفحص الطفل

 إرتفاع سخونة الأطراف عند الأطفال

في بعض الحالات قد تلاحظ الأم إرتفاع سخونة الأطراف عند الأطفال (اليدين أو القدمين)، من خلال بعض الأعراض الهامة كالاحمرار أو الحكة، وهي أعراض هامة لا يجب التهاون فيها لأنه قد تشير إلى علة أو مشكلة صحية لدى الأطفال يجب علاجها حفاظا على سلامتهم

الأسباب

من أسباب إرتفاع سخونة الأطراف عند الأطفال ما يلي

  • وجود خلل في الدورة الدموية
  • حدوث إفراط في هرمونات الغدة الدرقية أو قلة إفرازها
  • العدوى الفطرية نتيجة الإصابة بالبكتريا والفيروسات التي تؤدي لارتفاع حموضة الدّم وبالتالي سخونة وإحمرار الأطراف وشعور الطفل بالحكة
  • نقص فيتامين ب1 وب 12، وكذلك ب 5 وب 6، والتعرض لإلتهاب الأعصاب
  • نقص البوتاسيوم لدى الأطفال، بسبب سوء تغذية الأطفال وعدم إحتواء غذائهم على العناصر والفيتامينات والمعادن اللازمة لنموهم نموا سليما
  • الإصابة بالسكري من أسباب إرتفاع سخونة الأطراف عند الأطفال
  • الإصابة بعدوى فطرية بسبب التعرض للبكتريا أو الفيروسات
  • ارتفاع حموضة الدم، بسبب ارتفاع نسبة حمض البوليك فيه

نصائح

على الأم إستشارة الطبيب في الحال عند إكتشافها للأعراض السابقة ولمشكلة إرتفاع سخونة الأطراف عند الأطفال، وعدم الإستهانة بذلك لمعالجة السبب حفاظا على صحة الأطفال وضمانا لسلامتهم وعدم تعرضهم لعوارض صحية خطيرة