فوائد الولادة الطبيعية للمرأة

فوائد الولادة الطبيعية للمرأة

فوائد الولادة الطبيعية للمرأة

الولادة الطبيعية هي الأفضل والأسلم للمرأة والجنين على السواء في المدى البعيد

الولادة الطبيعية هي الأفضل والأسلم للمرأة والجنين على السواء في المدى البعيد

تقلل الولادة الطبيعية من خطر إصابة المرأة والجنين بالعدوى الطارئة من الأدوات الجراحية

تقلل الولادة الطبيعية من خطر إصابة المرأة والجنين بالعدوى الطارئة من الأدوات الجراحية

تلجأ الكثيرات للولادة القصيرية خوفا من خوض آلام الولادة الطبيعية دون وجود أسباب صحية تستدعي إجرائها

تلجأ الكثيرات للولادة القصيرية خوفا من خوض آلام الولادة الطبيعية دون وجود أسباب صحية تستدعي إجرائها

فترة التعافي للمرأة من الولادة الطبيعية أقل من الولادة القيصرية

فترة التعافي للمرأة من الولادة الطبيعية أقل من الولادة القيصرية

فوائد الولادة الطبيعية للمرأة، لا تزال هي الأفضل والأسلم، رغم أن الكثيرات من الحوامل اعتدن على اللجوء إلى الولادة القيصرية، خوفا من خوض تجربة آلام الولادة الطبيعية.

الولادة الطبيعية للمرأة

وبحسب ما قالته استشارية النساء والتوليد الدكتورة سهير صقر من القاهرة، تعد الولادة الطبيعية هي الأفضل للحامل، إذا كانت حالتها الصحية لا تستدعي الولادة القيصرية، فالظروف الصحية التي تمر بها خلال شهور الحمل هي المتحكم الأساسي في اختيار ما هو الأنسب لها ولجنينها على السواء".

فوائد الولادة الطبيعية للمرأة

أكدت الدكتورة سهير، أنه في حالة سير شهور الحمل حسب مجراها الطبيعي دون خلل أوعوائق تؤثرعلى صحتها وولادة جنينها، فالأفضل اللجوء إلى الولادة الطبيعية للاستفادة من الفوائد التالية:

  • تساعد الولادة الطبيعية على تكوين رأس الجنين بالشكل المناسب.
  • تزيد الولادة الطبيعية من العلاقة بين الأم وجنينها.
  • فترة التعافي من الولادة الطبيعية أقل مقارنة بالولادة القيصرية بصفة عامة.
  • تستطيع الحامل ممارسة حياتها الطبيعية في أقل من خمسة أيام بعد الولادة الطبيعية.
  • تقلل الولادة الطبيعية من احتمال إصابة المرأة والطفل بالعدوى الطارئة من الأدوات الجراحية أو تعرض أنسجة الجسم للهواء مثلما يحدث في الولادة القيصرية.
  • تقلل الولادة الطبيعية من خطر إصابة الرضع بعدوى الجهاز التنفسي.
  • تعزز الولادة الطبيعية من قوة نمو الجهاز المناعي للرضيع.
  • تؤثر الولادة الطبيعية بالشكل الإيجابي على السلوك الفكري للطفل على المدى البعيد
  • تحمي الولادة الطبيعية المرأة من خطر الإصابة بالجلطات والتجمعات الدموية في أوردة الساق بعد الولادة.
  • تحافظ الولادة الطبيعية على شكل بطن المرأة من آثار الولادة القيصرية وجرحها الدائم.
  • تمنع الولادة الطبيعية إصابة المرأة بإكتئاب ما بعد الولادة، كونها لا تستطيع الرجوع إلى نمط حياتها الطبيعي بالشكل السريع في حالة الولادة القيصرية.

وأخيرا لا تستسهلي عزيزتي المرأة الولادة القيصرية، إذا كانت حالتك ووضعية جنينك لا تستدعي لها، كي تستمتعي بفوائد الولادة الطبيعية أنت وطفلك على المدى البعيد.