طرق الحماية من خطر الإجهاض

طرق الحماية من خطر الإجهاض

طرق الحماية من خطر الإجهاض

يعتبر الإجهاض تجربة قاسية جدا على نفس كل إمرأة حامل، ويقصد به إنتهاء الحمل بموت الجنين، لذلك يجب على المرأة الإهتمام بمرحلة الحمل إهتماما دقيقا يليق بحياة جنينها، حتى تكون قد قامت بما عليها من واجبات تجاه حملها

هل يمكن الحماية من خطر الإجهاض؟

وفقا لما أكده عليه الأطباء المختصين، ففي بعض الحالات لا يمكن الحماية من خطر الإجهاض، كما في حالات ضعف البويضة ووجود خلل في تكوين الجنين، ولذلك تعد الفترة الأولى من الحمل من أدق فتراته، إذ أنه وفِي بعض الحالات، قد يحدث الإجهاض تلقائيا في الثلاثة شهور الأولى بسبب وجود خلل في الجنين، وهو أمر طبيعي نتيجة لوجود خلل في التكوين

وفي حالات أخرى يمكن الحماية من خطر الإجهاض من خلال ما يلي

  • المتابعة الدقيقة والمنتظمة مع الطبيب المختص خلال فترة الحمل، والالتزام بعمل كافة الفحوصات المطلوبة أول بأول حتى يتم إكتشاف أي عوارض صحية تعترض مسيرة الحمل مبكرا

 

  • حرص المرأة على الراحة في حال شعورها بالتعب، وتجنب القلق والتوتر

 

  • اهتمام المرأة بتناول الغذاء الصحي المتكامل الذي له أن يحفظ جنينها ويضمن سلامة الحمل

 

  • تجنب تناول الأدوية دون استشارة الطبيب خلال الحمل

 

  • الامتناع عن التدخين اذا كانت الحامل مدخنة

 

  • الإمتناع عن العلاقة الحميمة إذا كانت المرأة الحامل في حالة إعياء، حتى إستشارة الطبيب المختص

 

  • تجنب الإفراط في تناول المشروبات المحفزة للرحم خلال الحمل كالقرفة، والحلبة وغيرها من المشروبات التي يحدد الطبيب ويمنع تناولها طوال مدة الحمل

 

  • تجنب زيادة الوزن والحرص على تناول الغذاء المفيد وتجنب الدهون المشبعة حتى لا تصاب الحامل بالسمنة وتزيد إحتمالات إصابتها بضغط الدم المرتفع الذي قد يودي بحياتها وحياة جنينها في أي وقت

 

  • الإنتظام في ممارسة الرياضة الخفيفة التي سيوصي الطبيب به بعد الإطمئنان على حالة الحامل