أهمية الحضانة للأم والطفل

أهمية الحضانة للأم والطفل

أهمية الحضانة للأم والطفل

تساهم الحضانة في تعليم الطفل أمورا ايجابية كثيرة

تساهم الحضانة في تعليم الطفل أمورا ايجابية كثيرة

تساهم الحضانة في اكتشاف مواهب الطفل

تساهم الحضانة في اكتشاف مواهب الطفل

تساعد الحضالنة الطفل على أن ينشأ طفلا إجتماعيا

تساعد الحضالنة الطفل على أن ينشأ طفلا إجتماعيا

للحضانة أهمية كبيرة لكل من الأم والطفل، وهي أمر ضروري وهام وخصوصا عند تمهيد الطفل للإنفصال تدريجيا عن الأم تأهيلا للإلتحاق بالمدرسة

أهمية الحضانة للأم

تتمثل أهمية الحضانة للأم فيما يلي:

  • تقليل ارتباط الطفل بالأم ففي كثير من الحالات قد لا يمكن فصل الطفل عن الأم وذلك لشدة إرتباطه وتعلقه بها، وهو أمر قد يثقل على الأم حيث عدم تمكنها من إنجاز ما عليها من مهام وواجبات تجاه أسرتها
  • قدرة الأم على تنظيم وقتنها بدرجة جيدة ومرضية للجميع
  • تساعد الحضانة الأم على تعويد الطفل على كثير من العادات الجيدة من خلال تعليمه لها كغسل أسنانه بانتظام وتعليمه اطاعة الوالدين وتنشأته على خصال حميدة وطيبة
  • تستطيع الأم أن تجد الوقت الكافي لنفسها الأمر الذي سيزيد من قدرتها على ممارسة الأعباء اليومية بشكل أفضل
  • اذا كانت الأم عاملة، فإن الحضانة تساعدها على الإطمئنان على الطفل وخصوصا اذا كان اختيار الأم للحضانة سليما من البداية

أهمية الحضانة للطفل

اتفق علماء التربية على أهمية الحضانة في تحديد ملامح شخصية الطفل، باعتبارها مرحلة هامة في حياة الطفل، وتتمثل أهمية الحضانة للطفل فيما يلي :

  • تعويد الطفل على الإختلاط بالآخرين فينشأ شخصا إجتماعيا
  • تعبد عن الطفل شبح الإنطواء والعزلة
  • تكسب الطفل سلوكيات جيدة تساعد الأسرة في دورها في تربية ونشأة الطفل
  • تساعد الطفل في التغلب على الخجل
  • تفيد الطفل بالتعرف على العالم الخارجي الذي يحيط به وفهمه والتعامل معه
  • تساهم الحضانة في تكوين شخصية الطفل وتعزيز ثقته بنفسه
  • يستطيع الطفل من خلالها تكوين صداقات وعلاقات اجتماعيا تجعله مؤهلا لمراحل مقبلة وهامة في حياته
  • ينشأ الطفل معتمدا على نفسه قادرا على القيام بكثير من الأمور بمفرده وذلك من خلال تعليمه ذلك
  • ينشأ الطفل مدركا لحقوق الآخرين ومحترما لها
  • تساعد الحضانة الطفل على كسر حاجز الصمت فيبدأ بالإخراط في الحديث مع زملائه فيتعلم النطق والكلام بطريقة واضحة من خلال الإحتكاك بهم والحديث اليومي معهم
  • مساعدة الطفل على ممارسة هواياته واكتشافها والاهتمام بها 14