طرق التعامل مع الطفل الحساس والعصبي

طرق التعامل مع الطفل الحساس والعصبي 

طرق التعامل مع الطفل الحساس والعصبي 

تواجه الام مشكلة كبيرة مع الطفل الحساس والعصبي، لانه لا يتقبل في كثير من الأحيان الطريقة التي تعتمدها معه ومع أخوته، والسبب في ذلك طبيعته الحساسة التي تربك الام كثيرا في التعامل معه، فما هو الحل وكيف للام ان تتعامل بسهولة مع الطفل العصبي والحساس 

طرق التعامل مع الطفل الحساس والعصبي 

يمكن للام ان تتعامل بسهولة مع الطفل العصبي والحساس من خلال ما يلي 

الاحتواء 

يحتاج الطفل الحساس والعصبي الى الاحتواء، ويحتاج الى من يستوعبه ويعي جيدا ما يريد، وما يحب ان يلقاه ممن يحتك بهم ويتعاملون معه 

الحنان

الطفل الحساس والعصبي هو طفل مرهف الإحساس يحتاج الى اللين والمرونة، والعطف والحنان لانه لن يتقبل طريقة اخرى في التعامل لان حساسيته الزائدة، ستجعل بينه وبين من يتعاملون معه مسافة كبيرة للغاية لن تزيد الامور إلا سوءا 

ضبط السلوك 

بعد استيعاب الطفل واحتوائه، تأتي الان مرحلة هامة للغاية وهي مرحلة ضبط السلوك، حتى يكون الطفل الحساس والعصبي على علم بما يجب ان يفعله وما يجب الا يحذر فعله 

تعزيز ثقته بنفسه 

يقع على الام التي تتعامل مع الطفل الحساس والعصبي عبء تعزيز ثقة الطفل في نفسه، وقد يتحقق ذلك من خلال مدح الطفل ومتابعة سلوكه الجيد وتحفيزه دائما الى الامام

التدريج في انخراطه مع الاخرين 

يجب على الام مساعدة الطفل تدريجيا في  الانخراط مع الاخرين في مراقبة منها حتى تستقر حساسيته وتهدأ، حتى لا يتعرض لمواجهات عنيفة قد ترهقه كثيرا 

تطوير المهارات 

يعد تطوير مهارات الطفل من اهم الطرق التي تفيد في تحديد اليه التعامل مع الطفل الحساس والعصبي، وقد تطور مهارات الطفل وفقا لميوله ورغباته، فكل ما يقع على الام في هذه الحالة اكتشاف مهارات الطفل والعمل على تطويرها 

واخيرا، واذا لم تجدي محاولا الام  نفعا. عليها ان تلجأ إلى الخبراء والمختصين المعنين لوضع الالية المثلى للتعامل مع الطفل الحساس والعصبي