كيفية التعامل مع الطفل الذي لا يود الذهاب الى المدرسة

كيفية التعامل مع الطفل الذي لا يود الذهاب الى المدرسة

كيفية التعامل مع الطفل الذي لا يود الذهاب الى المدرسة

قد تواجه بعض الامهات مشكلة كبيرة مع طفلها في اول ايّام الدراسة، وهي مشكلة جادة وخطيرة ويجب ان تعامل بحكمة، ألا وهي مشكلة عدم رغبة الطفل في الذهاب إلى المدرسة، فما هو الحل

نصائح لحل المشكلة

للتغلب على عدم رغبة طفلك الذهاب الى المدرسة في بداية العام الدراسي يجب الالتزام بما يلي

- بحث الام في الاسباب التي تقف وراء رغبة الطفل في عدم الذهاب الى المدرسة لانها ستساهم بشكل كبير في حل المشكلة

- يجب ان تتضافر جهود الام مع جهود المدرسة للتغلب على هذه المشكلة، كما يجب ان يكون هناك تنسيق بينهما حتى يتم علاج المشكلة

- احتواء الطفل وتناول المشكلة معه بهدوء وعدم تخويفه او تهديده حتى لا تزيد المشكلة سوءا

- تحفيز الطفل على الذهاب للمدرسة بكل الطرق التي قد تكون سببا كبير في احداث تغيير في رغبة الطفل، كشراء الهدايا، ودعوة زملاء الدراسة في المنزل وإعداد أشهى الطعام لهم وترك المجال لهم للعب والمرح مع بعضهما البعض

- ترغيب الطفل بالمدرسة بسرد القصص والحكايات الجميلة عليها، واخباره بالإيجابيات التي سيحصل عليها بذهابه الى المدرسة كرؤية الأصدقاء والمرح معا في الوقت المخصص لذلك، وتعلم اشياء مفيدة قد تجعله شخصا له مستقبل باهر في المستقبل

في بعض الحالات قد يكون سبب عدم رغبة الطفل الذهاب الى المدرسة هو عدم حصوله على القدر الكافي من النوم، لذا على الام ان تتاكد من نوم الطفل جيدا ومساعدته على ذلك

- الصبر على الطفل وعدم اليأس وتكرار ما سبق، حتى يقبل الطفل على المدرسة بكل نشاط وحيوية 

واخيرا، اذا فشلت مساعي الام في حل المشكلة وجب عليها استشارة المختص حتى يمكن حلها بسرعة