أمور اخرى بجانب اللعب والتسلية تحقق سعادة الاطفال في العيد 

أمور اخرى بجانب اللعب والتسلية تحقق سعادة الاطفال في العيد

أمور اخرى بجانب اللعب والتسلية تحقق سعادة الاطفال في العيد

يركز كثير من الآباء والامهات على امور معينة اثناء تخطيطهم لإجازة العيد مع اطفالهم، وفِي الغالب يتم التركيز على إسعاد الاطفال من خلال اصطحابهم الى أماكن الألعاب وغير ذلك من الأماكن المهيأة لاستقبال الاطفال واسعادهم 

وعلى الرغم من ان اللعب والتسلية امر يمتع جميع الاطفال، الا انهم يحتاجون الى التغيير في بعض الأحيان ليكون هناك اضافة للعيد في كل عام، فكيف يكون ذلك التغيير وما هي الإضافة التي لها ان تكون مصدر سعادة اخرى للاطفال خلال العيد؟ 

امور اخرى تحقق سعادة الاطفال في العيد 

بعد اللعب والتسلية في اجواء العيد المرحة يجب تعليم الاطفال ممارسات إنسانية نبيلة لها ان تحقق لهم سعادة من نوع اخر كمان انها ستعلمهم قيم ومبادئ جميلة لها ان تعزز من اخلاقهم وتنشأهم تنشأة سليمة وهذه الامور مثل 
•    زيارة الأيتام وشراء هدايا لهم واللعب معهم 

•    زيارة الاطفال المرضى الذين يحتاجون الدعم النفسي واللعب والضحك معاهم

•    شراء ملابس العيد لطفل محتاج

•    تبرع الاطفال ببعض ألعابهم لاطفال اخرين 

كل هذه الامور تعزز قيم نبيلة عند الاطفال وتخلق فيهم حب الخير والتعاون والإحساس بالاخر وذلك في طعم جديد للسعادة 

واخيرا، على الآباء والامهات ان يحسنوا الى اطفالهم بتعليمهم فن العطاء، اذ يجب ان يتعلموا ان الحياة اخد وعطاء وليست أخذ فقط