اعراض حدوث الحمل بعد العلاقة الحميمة

اعراض حدوث الحمل بعد العلاقة الحميمة

اعراض حدوث الحمل بعد العلاقة الحميمة

تتوق كثير من السيدات لمعرفة اعراض الحمل بعد حدوث العلاقة الحميمة، وهو أمر يحتاج مراقبة جيدة للدورة الشهرية، حتى تكون المرأة على علم بوقت البتبويض الخاص بها 

وعلى الاغلب فالتبويض يحدث عند كثير من النساء في اليوم 13 أو 14 من أول يوم في آخر دورة شهرية، وهي الايام التي تكون فيها خصوبة المرأة عالية وتزيد فيها فرص حدوث الحمل، وذلك بحسب ما اكده الاطباء المختصين، موضحين صلاحية البويضة التي تصل الى 24 ساعة في قناة فالوب، وقد يحدث الحمل اذا حدثت العلاقة الحميمة في خلال هذا التوقيب

اعراض حدوث الحمل بعد العلاقة الحميمة

في بعض الحالات قد يكون هناك اعراض تدل على حدوث الحمل بعد العلاقة الحميمة بيوم أو يومين، وهذه الاعراض هي:

• شعور المرأة بارتفاع درجة حرارة جسمها من نصف درجة إلى درجة عن الحرارة الطبيعية لها، حيث تظل هكذا حتى موعد حلول الدورة الشهرية
 
• ظهور شعيرات بيضاء في البول

• نزف بسيط  من دم داكن مع الشعور بتقلصات رحمية.

• كثرة نزول إفرازات مهبلية بيضاء وشفافة تشبه الماء.

• شعور المرأة بآلام في الرأس بسبب صداع مستمر 

• انتفاخ الثدي 

• التبول بكثرة كنتيجة لبدء إفراز الجسم لهرمونات الحمل 

• تقلب مزاج المرأة بسبب تأثير الهرمونات

واخيرا وبعد تاخر الدورة الشهرية قد يزيد ذلك من التنبؤ بحدوث الحمل، ولكن يجب أن يتم الانتظار في كل الحالات حتى يتبين الحمل من الفحوصات الطبيبة التي يأتي على رأسها اختبار فحص الدم