النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

تعرفي إلى العلاقة بين دوالي المهبل والولادة الطبيعية

تعرفي إلى العلاقة بين دوالي المهبل والولادة الطبيعية
1 / 2
تعرفي إلى العلاقة بين دوالي المهبل والولادة الطبيعية
الطبيب هو المسؤول عن علاج دوالي المهبل او الحد منها أثاء شهور الحمل وقبل الولادة الطبيعية وليس غير ذلك
2 / 2
الطبيب هو المسؤول عن علاج دوالي المهبل او الحد منها أثاء شهور الحمل وقبل الولادة الطبيعية وليس غير ذلك

دوالي المهبل والولادة الطبيعية بينهما علاقة مشتركة مؤثرة على صحة المرأة، إذ أثبتت الدراسات أن دوالي المهبل واحدة من الآثار الجانبية المحتملة للحمل، فالدوالي الفرجية " VVS " اضطراب وريدي شائع نسبياً، يظهر عند النساء الحوامل المصابات بالدوالي في الحوض والأطراف السفلية.

بالإضافة إلى ذلك تؤدي زيادة مستويات هرمونات الأستروجين والبروجسترون في جسم الحامل  إلى ارتخاء جدران الأوردة وتضخم في المهبل، ما ينتج عنه آلام مزعجة في الحوض والمناطق المحيطة مثل أسفل الظهر وأعلى الفخدين، كما أن الإصابة بالدوالي المهبلية تزيد من فرص إصابة الحامل بالالتهاب الوريدي، وغالباً ما تتكل دوالي المهبل " VVS" على الشفرين الكبيرتين والصغرى وطيات الجلد في الفرج.

من هذا المنطلق، سنتعرف إلى العلاقة بين دوالي المهبل والولادة الطبيعية بالتفصيل، من خلال استشارية النساء والتوليد والعقم الدكتورة سهير صقر من القاهرة.

الطبيب هو المسؤول عن علاج دوالي المهبل او الحد منها أثاء شهور الحمل وقبل الولادة الطبيعية وليس غير ذلك
الطبيب هو المسؤول عن علاج دوالي المهبل او الحد منها أثاء شهور الحمل وقبل الولادة الطبيعية وليس غير ذلك

علاقة دوالي المهبل والولادة الطبيعية

  • ما هي دوالي المهبل
  • أعراض دوالي المهبل قبل الولادة الطبيعية
  • علاج دوالي المهبل قبل الولادة الطبيعية

ما هي دوالي المهبل

تُشخص دكتورة سهير، دوالي المهبل على أنها تضخم الأوردة وزيادة تدفق الدم للأعضاء التناسلية، ما يضغط ذلك على الجزء السفلي من جسم الحامل بسبب وزن الجنين، كذلك تساهم هرمونات الحمل في ارتخاء جدارن الأوردة، ما يتسبب ذلك في رجوع الدم للخلف، وبالتالي يتجمع الدم في اأوردة، وتظهر دوالي المهبل، التي تزداد فرص حدوثها إن كان هناك تاريخ مرضي عائلي بالإصابة بها.

من ناحية أخرى تُشخص دوالي المهبل بالفحص السريري برؤوية الطبيب لها، أو من خلال الأشعة فوق الصوتية قبل الولادة الطبيعية، لمعرفة شدة الدوالي ورؤية ما إذا كانت هناك جلطات أو سريان للدم عكس الاتجاه أم لا.

والجدير بذكر، أن الحامل قد تُصاب بدوالي المهبل قبل الولادة الطبيعية دون معرفتها، فمن الصعب رؤية الفرج والتعرف على التغيرات الحادثة فيه، خصوصاً اثناء الحمل، وقد تحدث الدوالي في الشفرات المهبلية أو ثنيات الجلد بالفرج في المجمل العام.

أعراض دوالي المهبل قبل الولادة الطبيعية

أوضحت دكتورة سهير، أنه يوجد علاقة بين دوالي المهبل والولادة الطبيعية، إذ أثبتت الدراسات أن دوالي المهبل قد تُسبب نزيفاً شديداً بسبب التمزق المحتمل الذي تتعرض لد دوالي المهبل اثناء المخاض والولادة الطبيعية.

الطبيب هو المسؤول عن علاج دوالي المهبل او الحد منها أثاء شهور الحمل وقبل الولادة الطبيعية وليس غير ذلك
علاج دوالي المهبل قبل الولادة الطبيعية

وبالتالي تحتاج الحامل إلى فحص شامل قبل الولادة الطبيعية والقيام بالإجراءات التشخيصية والسونار، خصوصا إذا كانت الحامل قبل الولادة الطبيعية تعاني من الأعراض التالية:

  • الشعور بالضغط والألم في الفرج.
  • الثقل أو شعورها بالامتلاء في منطقة المهبل والفرج قبل الولادة الطبيعية.
  • عدم الراحة أثناء الحركة والمشي قبل الولادة الطبيعية.
  • انتفاخ الأوردة أثناء الفحص قبل الولادة الطبيعية.
  • بروز عروق ناعمة وزرقاء أو أرجوانية في منطقة المهبل.
  • تورم المنطقة  المحيطة بالمهبل.
  • الحكة المستمرة في منطقة المهبل.
  • شعور الحامل بالألم اثناء ممارسة العلاقة الحميمية قبل الولادة الطبيعية.

علاج دوالي المهبل قبل الولادة الطبيعية

أشارت دكتورة سهير، إلى أنه يفضل علاج دوالي المهبل وذلك حسب حالة الحامل قبل الولادة الطبيعية، ولكن غالبا ما تختفي دوالي المهبل عند بعض الحالات بعد الولادة الطبيعية، لكن يمكن للحامل اتباع عدة خيارات علاجية متاحة للماعدتها على التخلص منها أو تقليل أعراضها الجانبية قبل الولادة الطبيعية وذلك على النحو التالي:

  • تغيير أوضاع النوم أو الجلوس، لتخفيف الضغط على الجسم، خصوصا غذا كانت الحامل تعاني من الإصابة بدوالي المهبل قبل الولادة الطبيعية.
  • وضع أكياس الثلج على المنطقة المصابة، لتحسين صحة المهبل قبل الولادة الطبيعية.
  • تجنب استخدام كميات طبيرة من الصابون عند تنظيف منطقة المهبل.
  • تناول الأدوية المحددة من الطبيب المختص بانتظام، لعلاج دوالي المهبل قدر المستطاع قبل الولادة الطبيعية.
  • الحفاظ على الوزن الصحي أثناء الحمل، للحد من الآثار الجانبية لدوالي المهبل أثناء الولادة الطبيعية.
  • ممارسة التمارين الرياضية البسيطة لتحسين الدورة الدموية في جسم الحامل والحد من آلام دوالي المهبل قبل واثناء الولادة الطبيعية.

وأخيراً، يعتبر طبيب أمراض النساء والتوليد هو المسؤول عن اختيار طريقة علاج دوالي المهبل قبل الولادة الطبيعية، كذلك فحص الحامل بدقة للتعرف على تأثير دوالي المهبل في الولادة الطبيعية، فلكل حالة مصابة وضع خاص، ولكن في الوقت نفسه لا توجد توصية باللجوء إلى الولادة القيصرية عند مواجهة مثل هذه الحالات.

×