النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ما هي أسباب انخفاض هرمون الحمل عند الحامل

ما هي أسباب انخفاض هرمون الحمل عند الحامل
1 / 2
ما هي أسباب انخفاض هرمون الحمل عند الحامل
انخفاض هرمون الحمل في الثلث الاول من الحمل مؤشرات خطيرة انتبهي لها
2 / 2
انخفاض هرمون الحمل في الثلث الاول من الحمل مؤشرات خطيرة انتبهي لها

انخفاض هرمون الحمل، يدل على العديد من الأمور عند الحامل، لذا يجب إعادة فحصه في غصون 48 إلى 72 ساعة بعد التأكد من وجود الحمل، لمراقبة مستوياته و تحديد أسباب انخفاضه.

إن هرمون الحمل هو هرمون تنتجه خلايا المشيمة أثناء الحمل، وتتمثل مهمته في رعاية وتغذية الجنين، إلا أنه قد تنخفض مستوياته في بعض الحالات، ما يستدعي ذلك التعرف على أسباب انخفاض هرمون الحمل، لتوخي الحذر و مراجعة الحامل الطبيب المختص بصفة دورية، وذلك خلال الثلث الأول من الحمل ولحين انتظام مستويات هرمون الحمل الطبيعية التي تدل على ثبات ونمو الجنين بالشكل الطبيعي الصحي.

من هذا المنطلق، سنتعرف على أسباب انخفاض هرمون الحمل عند الحامل، من خلال استشاري النساء والتوليد الدكتور أحمد سعيد من القاهرة.

انخفاض هرمون الحمل عند الحامل

  • أهمية هرمون الحمل
  • أسباب انخفاض هرمون الحمل عند الحامل

ما هي أسباب انخفاض هرمون الحمل عند الحامل

أهمية هرمون الحمل

أوضح دكتور أحمد، أن هرمون الحمل يقوم بتحفيز المبيضين على إنتاج المستويات اللازمة من هرموني الإستروجين والبروجيسترون لتثبيت الحمل بعد تلقيح البويضة مباشرة.

فضلا عن ذلك، فإن هرمون الحمل له أهمية كبيرة خلال فترة الحمل، خصوصا التالي

  • الاحتفاظ بالجسم الأصفر الذي يساهم في إفراز هرمون البروجيسترون الضروري لإغناء البطانة الرحمية وزيادة سماكة جدارها، لتعزيز قدرتها على تغذية الجنين في المراحل الأولى من الحمل.
  • تثبيط الجهاز المناعي للأم، وبالتالي حماية الجنين في الأشهر الأولى من الحمل.

وذلك بخلاف وظائف هرمون الحمل المتعددة، وأهمها

  • تكوين أوعية دموية جديدة في الرحم.
  • نمو الحبل السري.
  • تمايز الأرومة الغذية الخلوية.
  • نمو وتطور أعضاء الجنين.

أسباب انخفاض مستوى الحمل عند الحمل

أشار دكتور أحمد، إلى أن مستويات هرمون الحمل في الدم تمر بتغييرات كثيرة خلال أشهر الحمل، حيث ترتفع بشكل كبير في الأسابيع 12 إلى 14 من الحمل، كما أنها تتضاعف في بداية الحمل كل 72 ساعة حتى تصل إلى قمتها بين الأسابيع 8 إلى 11، ثم تبدأ في الهبوط التدريجي.

بالإضافة إلى ذلك، تعطي درجة ارتفاع الهرمون في أول الحمل معلومات عن الحمل وعن صحة الجنين، ويختفي الهرمون من الدم بعد الولادة.

لذا يشكل انخفاض هرمون الحمل أثناء الحمل خطورة على صحة الحامل والجنين، والتي قد يحدث للأسباب التالية

  • تلف البويضة

هو التصاق البويضة المخصبة بجدار الرحم، ولكنها لا تتطور إلى جنين بالرغم من تكون كيس الحمل، ويشار إلى هذه الحالة بمصطلح الحمل اللاجنيني، وتعد هذه الحالة سبب رئيسي لفشل الحمل المبكر أو الإجهاض، وغالبا ما يحدث ذلك في وقت مبكر من الحمل وحتى أحيانا قبل أن تعرف المرأة أنها حامل.

  • الإجهاض

قد يرتفع هرمون الحمل في بداية الحمل، إلا أن انخفاض هرمون الحمل مؤشر لفشله في الزيادة أو النقصان كما ينبغي بعد ذلك، فعادة ما يكون انخفاض هرمون الحمل خلال الثلث الأول من الحمل على مدار يومين إلى ثلاثة أيام علامة على حدوث إجهاض.

  • خطأ في تقدير عمر الحمل

يعتمد حساب هرمون الحمل على موعد آخر دورة شهرية للمرأة، لذا يمكن أن يكون هناك حسابات خاطئة إذا كانت الدورة الشهرية غير منتظمة أو عدم التأكد منها بشكل دقيق، وفي هذه الحالة قد يشير انخفاض هرمون الحمل إلى انخفاض طبيعي كما هو الحال في الحمل المبكر جدا.

  • الحمل خارج الرحم

وهو حمل غير طبيعي، إذ يلتصق الجنين خارج الرحم وعادة داخل قناة فالوب، وهنا يبقى مستوى هرمون الحمل منخفض، وفي هذه الحالة يصاحب انخفاض هرمون الحمل آلام في البطن ونزيف مهبلي، وقد يشكل الحمل خارج الرحم خطورة كبيرة في معظم الأحيان.

×