النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ما هي أهمية المشي بعد الولادة القيصرية

ما هي أهمية المشي بعد الولادة القيصرية
ما هي أهمية المشي بعد الولادة القيصرية

المشي بعد الولادة القيصرية من الأساسيات المهمة التي تساهم في تعافي الأم بشكل سريع، لأنه يسهل من عودة أجهزة الجسم للعمل بشكل طبيعي وسليم بعد الولادة، وخصوصاً في حالات الولادة القيصرية التي تخضع للتخدير العام، وبوجه عام توجد أهمية كبيرة للمشي بعد الولادة القيصرية فما هي؟

المشي بعد الولادة القيصرية

  • أهمية المشي بعد الولادة القيصرية
  • طريقة المشي السليمة بعد الولادة القيصرية
  • نصائح للتعافي السريع بعد الولادة القيصرية

أهمية المشي بعد الولادة القيصرية

تقول الدكتورة نجلة كاظم اختصاصية النساء والتوليد بدبي، أن للمشي بعد الولادة القيصرية أهمية كبيرة وهي:

  1. يقلل من خطر الإصابة بتجلطات الدم .
  2. يسهل المشي بعد الولادة القيصرية من عودة الحركة الطبيعية للأمعاء.
  3. يعيد النشاط إلى أجهزة الجسم من جديد بعد الولادة القيصرية.
  4. يساهم في طرد الغازات وبالتالي التخفيف من الامها.

طريقة المشي السليمة بعد الولادة القيصرية

بحسب كاظم، يجب أن تبدأ الأم المشي بعد الولادة القيصرية، بعد الإفاقة، كأن تبدأ الأم بالمشي لمدة 5 دقائق على أن تستريح الأم بمجرد الشعور بالألم، ويجب أن يكون مشي الأم باستقامة حتى يلتئم الجرح مع وضعية مستقيمة للجسم دون أي إنحناء.

نصائح للتعافي السريع بعد الولادة القيصرية

إجراءات أخرى تساعد في التعافي بعد الولادة القيصرية

توصي كاظم الأم بالإلتزام بالنصائح التالية بعد الولادة القيصرية لتحقيق التعافي السريع:

  1. الإهتمام بجرح الولادة القيصرية وتطهيره جيداً وتهويته.
  2. تناول الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب بانتظام.
  3. الحصول على قسط وفير من النوم والراحة.
  4. تجنب حمل الأشياء الثقيلة.
  5. تجنب المجهود والإرهاق.

وأخيراً، توصي كاظم بضرورة استشارة الطبيب إذا ظهرت الأعراض التالية:

  1. ارتفاع الحرارة.
  2. خروج صديد من الجرح.
  3. إحمرار والتهاب الجرح.
  4. آلام شديدة في الجرح.

×