النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

موانع استخدام شريحة منع الحمل

موانع استخدام شريحة منع الحمل
موانع استخدام شريحة منع الحمل

شريحة منع الحمل من الوسائل الفعالة التي تستخدم لمنع حدوث الحمل لفترة زمنية معينة، وتصل فعاليتها إلى 99%، ما يجعلها الخيار الأمثل لنسبة كبيرة من النساء، فما هي مميزات شريحة منع الحمل وما هي موانع إستخدامها.

شريحة منع الحمل

  • مميزات شريحة منع الحمل
  • موانع استخدام شريحة منع الحمل

مميزات شريحة منع الحمل

بسبب فعالية شريحة منع الحمل وبسبب مميزات أخرى عديدة تفضل بعض النساء الإعتماد عليها لمنع حدوث الحمل، وقد ذكرت الدكتورة أمينة العسلي عدة مميزات لشريحة منع الحمل كما يلي:

  1. تعتبر شريحة منع الحمل وسيلة آمنة وفعالة في منع الحمل وتستمر لمدة 3 سنوات.
  2. شريحة منع الحمل لا تؤثر على خصوبة المرأة إذ يمكن للمرأة التخطيط للحمل بعد 3 أسابيع من إزالتها.
  3. ليس لشريحة منع الحمل علاقة بالإصابة بتكيسات المبايض، لأنها لا تؤثر على التبويض ويمكن الحمل بعد إزالتها بوقت قصير.
  4. شريحة منع الحمل آمنة على الرضاعة الطبيعية.
  5. تقلل من غزارة الدورة الشهرية.
  6. تقي المرأة من الإصابة بسرطان الرحم.
  7. لا تؤثر على ذاكرة المرأة.
  8. تقلل من الإصابة من إلتهابات الحوض.
  9. ليس لها تأثير على الرغبة الجنسية عند المرأة.

موانع استخدام شريحة منع الحمل

بحسب العسلي توجد حالات يمنع فيها استخدام شريحة منع الحمل، وعلى الطبيب أن أن يعلم بالتاريخ العائلي للمرأة، ومن موانع إستخدام شريحة منع الحمل ما يلي:

  1. إصابة المرأة بأمراض القلب والشرايين.
  2. إصابة المرأة بإرتفاع ضغط الدم.
  3. وجود خبرات سابقة للإصابة بالجلطات عند المرأة أو في محيط العائلة.
  4. الإصابة بسرطان الثدي.
  5. الإصابة بنزف بين الدورات الطمثية أو بعد الجماع.
  6. الإصابة بأمراض الكبد، أو أورام الكبد أو تليف الكبد.
  7. الإصابة بالشقيقة بصفة مستمرة.

×