ما هي جرثومة الحمل وما هي اعراضها و مضاعفاتها

جرثومة الحمل من أنواع الطفيليات المعروفة باسم داء المقوسات او جرثومة القطط

جرثومة الحمل من أنواع الطفيليات المعروفة باسم داء المقوسات او جرثومة القطط

جرثومة الحمل تتشابه اعراضها مع مرض الانفلونزا فاحذريها

جرثومة الحمل تتشابه اعراضها مع مرض الانفلونزا فاحذريها

 جرثومة الحمل تستلزم ارتداء القفازات وغسل اليدين خصوصا للسيدات اللواتي يمتلكن القطط في المنزل

جرثومة الحمل تستلزم ارتداء القفازات وغسل اليدين خصوصا للسيدات اللواتي يمتلكن القطط في المنزل

جرثومة الحمل تشكل خطورة على الام والجنين لذا يستلزم اجراء الفحوصات والتحاليل قبل الشروع في الحمل

جرثومة الحمل تشكل خطورة على الام والجنين لذا يستلزم اجراء الفحوصات والتحاليل قبل الشروع في الحمل

 ما هي جرثومة الحمل وما هي اعراضها ومضاعفاتها

ما هي جرثومة الحمل وما هي اعراضها ومضاعفاتها

ما هي جرثومة الحمل وما هي اعراضها ومضاعفاتها، سؤال يتداول كثيرا عبر مواقع النت والتواصل الإجتماعي، خصوصا بين النساء اللواتي يمتلكن القطط في المنزل سواء قبل أو بعد الزواج بصفة عامة.

إذ تعد جرثومة الحمل نوع من أنواع الطفيليات المعروفة باسم "داء المقوسات أو جرثومة القطط"، ورغم أن جميع الفئات العمرية قد تكون معرضة للإصابة بها، بالإضافة إلى ذلك قد تبقى العدوى في الجسم كامنة مدى الحياة، إلا أنها قد تشكل خطورة على الحوامل بصفة خاصة.

سنطلعك على أهم المعلومات عن جرثومة الحمل وما هي اعراضها ومضاعفاتها، من خلال كل من استشارية النساء والتوليد الدكتورة سهير صقر واستشارية الأمراض الباطنية والجهاز الهضمي الدكتورة راوية خاطر من القاهرة.

جرثومة الحمل

جرثومة الحمل تتشابه اعراضها مع مرض الانفلونزا فاحذريها

  • ما هي جرثومة الحمل.
  • اعراض جرثومة الحمل.
  • مضاعفات جرثومة الحمل.
  • الوقاية من جرثومة الحمل.

ما هي جرثومة الحمل

جرثومة الحمل من أنواع الطفيليات المعروفة باسم داء المقوسات او جرثومة القطط

أكدت الدكتورة راوية، أن جرثومة الحمل من أنواع الطفيليات المرتبطة بتأثيراتها السلبية والخطيرة على الجهاز المناعي، والمعروف باسم " التوكسوبلازموس أو داء المقوسات أو جرثومة القطط" ولا يشترط حدوثها من تربية القطط فقط، بل تظهر جرثومة الحمل من عدة طرق أخرى أبرزها "تناول اللحوم غير المطهوة التي تحمل العدوى أو المجمدة بالشكل التام".

فضلا عن ذلك يعد براز القطط والنفايات الخاصة بهم من أهم العوامل المتسببة في الإصابة بداء المقوسات بصفة عامة.

اعراض جرثومة الحمل

أوضحت الدكتورة سهير، أن جرثومة القطط قد تنتقل للحوامل اللواتي يعانين من ضعف المناعة بصفة عامة، وقد تستغرق ظهور الأعراض فترة تتراوح من أسابيع إلى أشهر و التي تتشابه مع اعراض مرض الإنفلونزا، أو قد لا تظهر له أي أعراض على الإطلاق، إذ نجد أن بعض الحوامل قد تشفى من المرض دون الحاجة إلى العلاج، وفي أحيان أخرى قد يكون المرض خطيرا، ما يتسبب في حدوث تشوهات للجنين أثناء الحمل.

وبالتالي يتم فحص مناعة الحامل ضد جرثوم الحمل " داء المقوسات أو جرثومة القطط" قبل الحمل، أو خلال الزيارة الأولى بعد الحمل من خلال الدم أو اختبار بزل الحبل السري أثناء شهور الحمل.

وقد تتماثل اعراض جرثومة الحمل مع اعراض الإنفلونزا، خصوصا " معاناة الحامل من الحمى، صداع الرأس، آلام مستمرة بالجسم، ضعف شديد بالمناعة، زغللة العين، مشكلات الجهاز التنفسي المستمرة أثناء الحمل".

مضاعفات جرثومة الحمل

 جرثومة الحمل تستلزم ارتداء القفازات وغسل اليدين خصوصا للسيدات اللواتي يمتلكن القطط في المنزل

أوضحت الدكتورة سهير، أن مضاعفات جرثومة القطط تختلف باختلاف المرحلة العمرية وخصوصا الحوامل، كما أكدت أن الحوامل اللواتي يتمتعن بصحة وسلامة جهازهن المناعي قد لا يتأثرن كثيرا بجرثومة الحمل، أما بخلاف ذلك فقد ثشكل جرثومة الحمل خطورة على صحة الأم والجنين. فضلا عن ذلك قد تصيب الطفل  بعد الولادة بعدة أمراض"تضرر الجهاز العصبي، التخلف العقلي، زيادة صلابة أنسجة الدماغ، تلف الكبد اضطرابات العين" إذا لم تعالج أثناء الحمل بالمضادات الحيوية والعلاجات الطبية السليمة.

الوقاية من جرثومة الحمل

نصحت الدكتورة راوية جميع الفئات العمرية، وخصوصا المقبلات على الحمل، اتباع النصائح التالية

  • تجنب تناول اللحم النيئ أو غير المطهو جيدا.
  • غسل أواني الطعام جيدا بالماء الدافئ والصابون والخل.
  • غسل الخضروات والفواكة جيدا بالماء والخل فقط.
  • ارتداء القفازات عند تغيير صناديق القمامة للقطط لتفادي الإصابة بجرثومة الحمل.
  • عدم التعرض المباشر لبراز القطط وعدم التعامل مع الأدوات الخاصة بها دون ارتداء القفازات وتنظيفهاجيدا .
  • عدم إعطاء القطط اللحم النيئ نهائيا.
  • غسل اليدين جيدا بعد ملامسة اللحم النيئ أو ملامسة القطط، لتفادي الإصابة بجرثومة القطط قبل الزواج أو جرثومة الحمل بعد الزواج.

وأخيرا، يختلف علاج جرثومة الحمل باختلاف الفئات العمرية للحوامل، وبالتالي الكشف المبكر وإجراء الفحوصات الللازمة قبل الشروع في الحمل من أهم التدابيرالوقائية للوقوف على العلاج المناسب والسريع، لتفادي مخاطر ومضاعفات جرثومة الحمل على الأم والجنين في المستقبل.