كيف تتعامل الام مع غضب وعدوانية طفلها

كيف تتعامل الام مع غضب وعدوانية طفلها

كيف تتعامل الام مع غضب وعدوانية طفلها

غضب وعدوانية الطفل من الأمور التي تمثل تحديا كبيرا للأم وتجعلها تتخبط بشكل محبط لها في رحلة التربية بحثا على الطريقة الفعالة التي تكفل التعامل مع الطفل الغاضب العدواني، فكيف تتعامل الام مع غضب وعدوانية الطفل؟

لتستطيع الأم التعامل مع غضب وعدوانية الطفل عليها أن تتعرف على الأسباب التي تقف وراء ذلك حتى تستطيع التعامل معه بطريقة سليمة، وهنا يتطلب الأمر التركيز مع الطفل ومراقبته والوقوف عند كل مرة يغضب ويكون عدوانيا فيها

التعامل مع غضب وعدوانية الطفل

الإهتمام بالطفل

في بعض الحالات يشعر الطفل بالإهمال من الأم فيريد لفت نظرها ولذلك يغضب ويقوم بسلوكيات عدوانيا ليشعر بقربها منه وإهتمامها به، لذا على الأم الإهتمام بالطفل جيدا

إحتواء الطفل

للشعور بالأمان دور كبير في تهدئة الطفل الغاضب العدواني ولذلك على الأم أن تحقق لطفلها الشعور بالأمان بإحتوائه والعطف عليه وغمره بحنانها

وضع القوانين

يجب أن تضع الأم مجموعة من القوانين لتعريف الطفل بالسلوك المسموح والسلوك المرفوض ليعلم الطفل أن هناك ثواب وعقاب وأن سلوكه هو الذي سيحدد ذلك

مدح الطفل

يجب على الأم أن تقوم بمدح الطفل ومكافأته عند القيام بسلوك جيد ليكون ذلك حافزا جيدا على حثه على القيام بكل ما هو حسن وصحيح

التركيز على صفات الطفل الحميدة

يجب على الأم التركيز على الصفات الحميدة الجميلة التي يتمتع بها الطفل حتى تزيد ثقته في نفسه ويقوم بسلوكيات هادئة طيبة بعيدة عن الغضب والعدوانية

تجنب الضرب والصراخ

يجب أن تعلم الأم أن إتباع أسلوب الضرب مع الطفل والصراخ عليه يعد بمثابة درس للطفل يتعلم منه العصبية والغضب والعدوانية لذا يجب أن تتوقف الأم عن إستخدام العنف بشتى أنواعه مع الطفل