عدم تناول الطفل لوجبة الإفطار يعرض قلبه للخطر

عدم تناول الطفل لوجبة الإفطار يعرض قلبه للخطر

عدم تناول الطفل لوجبة الإفطار يعرض قلبه للخطر

تعد وجبة الإفطار من الوجبات الهامة والأساسية التي تؤثر على الصحة وبخاصة صحة الطفل، وإهمالها يعرض الطفل للعديد من المخاطر والتي يأتي على رأسها تضرر القلب

فقد أكد أطباء الأطفال على أن عدم تناول الطفل لوجبة الإفطار يساهم في زيادة إحتمالات الخطر حول قلبه، إستنادا إلى دراسة أسبانية كانت قد طرحت في ذلك الصدد بجامعة نافارا بالتعاون مع جامعة غرناطة في إسبانيا، ونشروا نتائجها في دورية (Nutrients) العلمية

والتي كان مفادها أن الأطفال الذين لا يتناولون وجبة الإفطار أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، والسبب في ذلك زيادة معدلات الكوليسترول وحمض اليوريك ومقاومة أكبر للأنسولين

وقد توصل الباحثين لنتائج هامة عن مدى تأثير إهمال وجبة الإفطال عند الأطفال من خلال تقييم عادات الإفطار لدى 203 من أطفال المدارس أصحاب الفئة العمرية من 8 و12 عاما لمراقبة معدلات الكوليسترول وحمض اليوريك ومقاومة الجسم للأنسولين، حيث تبين لهم أن 13% من الأطفال الذين لم يتناولوا وجبة الإفطار والذين يتناولون وجبة إفطار فقيرة بالعناصر الغذائية الهامة، لديهم مستويات أعلى من الكوليسترول وحمض اليوريك ومقاومة أكبر للأنسولين

ولذا يرى الباحثون أن على الأمهات الإهتمام بوجبة الإفطار وتعويد الأطفال عليها شريطة أن تكون محتوية على كافة العناصر الغذائية الهامة التي تحقق نمو جسمي وعقلي سليم ولوقايتهم من أمراض القلب والأوعية الدموية