فوائد البابونج لتهدئة الأطفال الرضع

فوائد البابونج لتهدئة الأطفال الرضع

فوائد البابونج لتهدئة الأطفال الرضع

يستخلص شاي البابونج من نبات البابونج الذي تتم تنقيته من كل من الأوراق والسيقان، ويعد البابونج من الأعشاب المفيدة والمشهورة في عالم العطارة ويعرف بفوائده الرائعة التي يأتي على رأسها المساعدة في الإسترخاء وتهدئة القولون والأمعاء بالإضافة إلى غناه بمضادات الأكسدة

ويعد البابونج من الأعشاب المفيدة للأطفال الرضع وبخاصة عند الرغبة في تهدئتهم فماهي فوائد البابونج لتهدئة الأطفال الرضع؟

فوائد شاي البابونج للرُضع

  • يساعد شاي البابونج على علاج التقلصات للأطفال الرضع لأنه يساهم في تليين الأمعاء وطرد الغازات
  • يساهم في تقليل الإصابة بالقيء للرضع
  • يمنح الطفل الرضيع الإسترخاء والراحة
  • يساهم في نمو الطفل وذلك لحصوله على قدر كاف من النوم لأنه يقلل من إنزعاجه أثناء النوم بسبب التقلصات أو المغص فينام نوما هانئا وعميقا
  • يخفف من السعال وضيق التنفس كونه يطر البلغم، وعمل على علاج التهابات المجاري التنفسية، والتهابات القصبات الهوائية
  • ينقي عين الطفل ويخلصها من الإفرازات التي تخرج من عينه بعد الولادة وبذلك يساعد في تهدئة الأطفال الرضع
  • يساهم في علاج إلتهابات الحنجرة والحلق، ويساعد على علاج مشكلات الجيوب الأنفية
  • يطهر الجروح ويعقمها

وعلى الرغم من أن البابونج من الأعشاب المفيدة جدا للرضع إلا أن الإفراط في تناوله قد يضر بصحة الرضع ولذلك يجب على الأم إستشارة الطبيب لمعرفة الكمية المسموح أن يتناولها الأطفال الرضع من البابونج حتى لا يتعرض لأي مخاطر مفاجئة