الحمل بتوأم وأهم العوامل التي تزيد من فرصه

طريقة الحمل بتوأم

طريقة الحمل بتوأم

على الرغم من صعوبة الحمل بتوأم وصعوبة تربية التوأم إلا أن كثير من النساء يتمنين الحمل بتوأم ولا يدخرن جهدا في سبيل حدوثه، ليكون بذلك الحمل بتوأم أحد أهم وأغلى أمانيهن

طريقة حدوث الحمل بتوأم

بينت الدكتورة نجلاء كاظم إختصاصية النساء والتوليد بمستشفى ميد كير على أن طريقة الحمل بتوأم تعتمد على تنشيط المبيضين لتزيد فرصة حدوثه مؤكدة على أن هناك حالات عديدة تزيد فيها إحتمالات التوأم مثل عامل الوارثي وتاريخ عائلة الأم وحدوث الحمل بتوأم في حالات سابقة في نفس العائلة

وبينت كاظم أن هناك بعض العوامل التي تزيد من إحتمالات حدوث الحمل بتوأم مثل، الحالة الصحية للأم بما في ذلك حالة المبيضين حيث الخصوبة الجيدة كطريقة للحمل بتوأم

كما تزيد فرص الحمل بتوأم بعد توقف حبوب منع الحمل ووقف التبويض ثم البدء في بروتوكول تنشيط المبيضين كطريقة الحمل بتوأم

كما أوضحت كاظم أنه الحمل عن طريق عمليات الحمل المساعدة كالتلقيح الصناعي وأطفال الأنابيب والحقن المجهري تزيد معه حالات الحمل بتوأم أو أكثر وذلك بسبب طريقة إعداد المرأة في عمليات الحمل المساعدة التي يتم فيها الإعتماد على أدوية الخصوبة وتنشيط المبيضين بدرجة كبيرة لإستخراج أكبر عدد ممكن من البويضات وبالتالي تعزيز فرص حدوث العمل

وأخيرا يجب على المرأة التي ترغب في الحمل بتوأم أن تذهب لطبيب النساء المختص والمتابعة الجيدة، مع عدم عمل حمية غذائية حيث أكدت الدراسات العلمية التي طرحت عن الحمل بتوأم والأمور التي تحول دون حدوثه، أن الحمية الغذائية قليلة الدهوة والكربوهيدرات تقلل من فرص حدوث الحمل بتوأم