توقعات برج الحمل في 2019

المُربّع الفلكي بين ساتورن وبلوتون في البيت العاشر يُسبّب بعض التأخير في تسلسل الأحداث

المُربّع الفلكي بين ساتورن وبلوتون في البيت العاشر يُسبّب بعض التأخير في تسلسل الأحداث

مع جوبيتر في القوس، لقاء مُحتمل وارد في أي لحظة طوال 2019

مع جوبيتر في القوس، لقاء مُحتمل وارد في أي لحظة طوال 2019

توقّع عالم الفلك الدكتور سمير طنب لمواليد برج الحمل، ان يكون العام 2019 مليئاً بالحظ والمفاجآت.

المُربّع الفلكي بين ساتورن وبلوتون في البيت العاشر يُسبّب بعض التأخير في تسلسل الأحداث، علاقات مهنيّة وإجتماعيّة غير مُيسّرة، ملفّات تتحرّك ببطء. لكن لِحُسن الحظّ هناك دعم فلكي من مكان آخر يُحقّق التوازن وهو دخول كوكب الحظّ جوبيتر إلى برج القوس الحليف للحمل منذ 8 نوفمبر 2018 والذي يستقرّ حتى أوائل ديسمبر 2019 والذي سيدعمك أيها الحمل في كلّ شيء ويُعطيك الحظّ ويُحرّك المشاريع الجاهزة. أورانوس قبل أن يُغادر برجك في 5 مارس سَيُحضّر لك مُفاجأة تقطف ثمارها لِعدّة أشهر.

في الحُبّ، للمتزوّجين، بعد 8 سنوات من الخربطة التي سبّبها أورانوس لعلاقتكم الزوجيّة، ها هو سَيُغادر برج الحمل في 5 مارس وسَيُفسح المجال لإصلاح العلاقة. للعازبين، مع جوبيتر في القوس، لقاء مُحتمل وارد في أي لحظة طوال 2019 وسيكون مُختلفاً عن اللقاءات الكثيرة العاديّة ويُمكن أن ينتهي بخطبة أو زواج إذا كانت النوايا صافية.

الصِحّة تمرّ بفترات من التوتّر أول شهرين من السنة ويرتاح مولود الحمل لاحقاً بقيّة السنة.