5 عالمات سعوديات رائدات في علوم الكيمياء

الدكتورة هند الجهني أول اكاديمية سعودية تنشر بحثا عالميا عن الكيمياء

الدكتورة هند الجهني أول اكاديمية سعودية تنشر بحثا عالميا عن الكيمياء

هند الجهني

هند الجهني

الدكتورة عبير العليان

الدكتورة عبير العليان

أمل السفياني

أمل السفياني

سهاد الكندي

سهاد الكندي

عبير العليان

عبير العليان

فازت الدكتورة فوزية الميمان بجائزة التميز النسائي في دورتها الثانية

فازت الدكتورة فوزية الميمان بجائزة التميز النسائي في دورتها الثانية

نبغت الكثير من العالمات والباحثات السعوديات في مختلف المجالات العلمية، وقدمن الكثير من الإنجازات المتميزة التي عملت على تطور العلم وتقدمه، ومن تلك المجالات العلمية الهامة علوم الكيمياء، ومن ذلك اخترنا لكم 5 عالمات سعوديات رائدات في علوم الكيمياء على مستوى عالمي.

سهاد الكندي

تعد الكيميائية السعودية سهاد باحجري الكندي من أبرز السعوديات في مجال البحث الكيميائي في داخل المملكة وخارجها، فهي أول سعودية تحصل على جائزة دولية من لندن في مجال الكيمياء، وحصلت على الجائزة الدولية لأفضل ملخص بحثي مشترك مع الجامعة الملكية King College العريقة بلندن، حيث كانت هي المرأة العربية الوحيدة التي اُختير بحثها في المؤتمر العالمي للصحة والتغذية من بين خمسين شخصية عالمية مؤثرة في هذا المجال البحثي، علما بأن الباحثة الكندي تشغل منصب رئيس المجموعة البحثية السعودية لدراسة داء السكري في جامعة الملك عبدالعزيز منذ عام 2009، كما شغلت عدة مناصب ومن أبرزها مشرفة لقسم الكيمياء الحيوية السريرية بقسم الطالبات، ورئيسة وحدة أبحاث التغذية بمركز الملك فهد للبحوث الطبية، ورئيسة وحدة صحية البيئة في مركز دراسات التميز البيئي .

هند الجهني

كانت الدكتورة هند بنت عبدالله معتق الجهني، الاستاذ المساعد للكيمياء الفيزيائية بالكلية الجامعية بالوجه بجامعة تبوك، أول أكاديمية سعودية تنشر بحثا عالميا عن الكيمياء، بنشرها بحثا علميا سعوديا مهما ولافتا في مجلة (Nature Chemistry, Impact Factor 27.893)  أشهر المطبوعات العلمية المتخصصة في الكيمياء الطبيعية، كشفت من خلاله عن حقائق مهمة تمثل اضافة حقيقية في مجال الكيمياء الطبيعية، لنتائج واعدة استطاعت من خلالها توضيح الاستخدامات الواسعة والدقيقة لجسيمات الذهب النانوية، وذلك من خلال تحقيق الاستقرار فيها والتحكم في حجمها.

أمل السفياني

حصلت الباحثة أمل عبدالعزيز السفياني على جائزة أفضل بحث في قسم الكيمياء الحيوية والأحياء الجزئية بجامعة جورج تاون العريقة والتي تعد من أقوى الجامعات الأمريكية بالتصنيف العالمي في مجال الأبحاث العلمية، حيث نجحت الباحثة السفياني من خلال طرح فكرة جديدة في بحثها الذي اشتمل على إيجاد وسيلة تشخيصية تستغني عن الحاجة لأخذ الخزعة في بعض الحالات المرضية، فيما قامت بإجراء البحث في معمل د. روبرت ستار لأبحاث الكلى التشخيصية في المؤسسة الوطنية للصحة بأمريكا والمعروفة بريادتها في مجال ابحاث الصحة National Institute of Health (NIDDK/NIH) ، وتم تنفيذ الفكرة الأساسية للبحث عن طريق استخدام الإكزوسومات وهي جزء من الغشاء الخلوي للخلية وتفرز تقريباً من كل الخلايا الكلوية وتوجد في السوائل الحيوية للجسم وتحمل معلومات نسيجية يتم استخدامها في التشخيص ومتابعة المرض .

فوزية الميمان

توصلت الدكتورة فوزية بنت صالح الميمان الباحث العلمي بقسم الكيمياء بجامعة الملك سعود بمركز أقسام العلوم والدراسات الطبية بالملز الى ايجاد نظام لرصد الدخان Smoke Monitor حصلت بموجبه جامعة الملك سعود على براءة اختراع من مكتب براءات الاختراع الأمريكي، كما كانت إحدى الفائزات بجائزة التميز النسائي في دورتها الثانية في فرع الإسهام المعرفي، عن براءتي اختراع هما مجهر كاشف المضافات الغذائية، واختراع كاشف رصد الدخان، المسجلان في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

عبير العليان

انضمت الباحثة العلمية الدكتورة عبير محمد العليان، العالمة الزائرة في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، للعمل في أرامكو السعودية العام 2011م، وذلك بعد أن كانت تعمل كبروفيسور وباحثة في الكيمياء التحليلية بجامعة الدمام لمدة 12 سنة، وكباحثة في مجال البترول في مركز إكسبك للأبحاث المتقدمة، وحازت على جائزة امرأة العام 2018م للغاز والبترول في الشرق الأوسط، كأول سيدة عربية وسعودية تنال تلك الجائزة، بفضل جهودها الكبيرة في مجال الطاقة والنفط وابتكاراتها العلمية وتطويرها للعديد من المواد الذكية لحل مشاكل الحفر والإنتاج التي تواجه شركة أرامكو.