"صحة دبي" تدشن صيدليتها الذكية الرابعة

"صحة دبي" تدشن صيدليتها الذكية الرابعة

دشنت هيئة الصحة بدبي أحدث صيدلياتها الذكية وذلك في مستشفى لطيفة للنساء والأطفال وهي الرابعة من نوعها بعد صيدلياتها الثلاث في كل من مستشفى راشد ودبي.

وتتجه الهيئة لاستحداث المزيد من الصيدليات في منشآتها الطبية لتلبية الإقبال المتنامي على خدماتها الطبية بوجه عام وخفض فترة انتظار صرف الدواء إلى "صفر" في ظل الديناميكية السريعة التي تعمل بها الصيدليات الذكية.

35 ألف صنف من الدواء

وتستوعب الصيدلية الذكية المستحدثة في مستشفى لطيفة للنساء والأطفال أكثر من 35 ألف صنف من الدواء وتعمل ضمن 9 منافذ لإجراء عملية صرف الأدوية وفق نظام فائق الدقة.

حلول جذرية لصرف الدواء

وقال معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي - لدى تدشينه الصيدلية بحضور الدكتورة منى تهلك المديرة التنفيذية للمستشفى والدكتور علي السيد مدير إدارة الصيدلة والخدمات الدوائية - إن الهيئة ماضية في عملية التوظيف الأمثل للتقنيات والحلول الذكية التي من شأنها تحسين رحلة المتعاملين داخل منشآتها الطبية وتحقيق أعلى درجات الراحة للمرضى حيث أكد أن الصيدليات الذكية أوجدت حلولاً جذرية للتخلص من فترة انتظار صرف الدواء تحقيقاً لرضا المتعاملين وسعادتهم.

تقنيات ذكية

وذكر معاليه أن ثقة المتعامل في منشآت هيئة الصحة بدبي أحدثت طلبا متناميا على خدمات الهيئة ما دفع بالتسريع في عمليات الاستحواذ على التقنيات الذكية وتمكين الأطباء من التجهيزات الأحدث والأفضل من أجل خدمة المرضى على الوجه المرجو.

وخلال تفقده الصيدلية الذكية تبادل معالي القطامي الحديث مع المتخصصين من الصيادلة حول خدمة المرضى وتوفير أجواء الراحة لهم كما تابع آليات صرف الدواء وسرعة تسليمه للمتعاملين مثمنا الجهود الكبيرة التي تبذلها إدارة الصيدلة والخدمات الدوائية وإدارة مستشفى لطيفة للنساء والأطفال منوها بأن التعاون المثمر بين قطاعات الهيئة وإدارتها يصب في خدمة المرضى.