تأنيث قطاع التغذية لاتاحة فرص عمل جديدة للسعوديات

تأنيث قطاع التغذية لاتاحة فرص عمل جديدة للسعوديات

تأنيث قطاع التغذية لاتاحة فرص عمل جديدة للسعوديات

مجلس الغرف السعودية

مجلس الغرف السعودية

توظيف السعوديات في المطاعم

توظيف السعوديات في المطاعم

بهدف تهيئة فرص عمل جديدة للمرأة السعودية ورفع نسبة مشاركتها في سوق العمل، يعكف المجلس التنسيقي لعمل المرأة في مجلس الغرف السعودية على إطلاق مبادرة خاصة بتأنيث قطاع التغذية، لإتاحة فرص عمل للسيدات في المطاعم والفنادق.

تأنيث قطاع التغذية لاتاحة فرص عمل جديدة للسعوديات

يدرس المجلس التنسيقي لعمل المرأة في مجلس الغرف السعودية، مبادرات جديدة يجري العمل عليها، بهدف تعزيز عمل المرأة ورفع توصياتها ونتائجها ومخرجاتها للجهات المعنية، لتمكين المرأة من فرص العمل وتذليل التحديات التي تواجهها.
ومن أبرزها مبادرة تضمنت تأنيث قطاع التغذية، إذ يعمل فريق المبادرة على التنسيق بين الجهات الحكومية وأصحاب الأعمال المستثمرين في القطاع لإتاحة فرص عمل للسيدات في المطاعم والفنادق، وفقا لما كشفه المجلس لإحدى الصحف المحلية.

مبادرات جديدة لتعزيز عمل المرأة

تأتي مبادرة تأنيث قطاع التغذية ضمن عدة مبادرات جديدة يجري العمل عليها، من قبل المجلس التنسيقي لعمل المرأة في مجلس الغرف السعودية، لتعزيز عمل المرأة ورفع توصياتها ونتائجها ومخرجاتها للجهات المعنية، وتتضمن هذه المبادرات:

- مبادرة لتأهيل الفتيات السعوديات على العمل في قطاع التجميل، من خلال التنسيق مع المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وكليات التميز لتذليل التحديات التي تواجه تدريب الفتيات في القطاع في المناطق ذات الحاجة.

- مبادرة تنظيم التدريب التعاوني للجامعات وطرح مسارات عمل جديدة في سوق العمل، بالتنسيق بين وزارة العمل والجامعات لتنظيم التدريب التعاوني وحصر المهن التي يحتاج إليها سوق العمل.

- مبادرة تحفيز القطاع الخاص لتوفير حضانات للعاملات ومراكز الضيافة، إذ تعتبر الحضانات أحد التحديات التي تواجه عمل المرأة في القطاع الخاص، بالتنسيق بين منشآت القطاع الخاص التي يعمل بها 50 سيدة فما فوق مع مزودي خدمة الحضانات ومراكز الضيافة لفتح حضانات في القطاع الخاص.

تنفيذ المبادرات وإعداد الخطط اللازمة

يُذكر بأن هذه الجهود المبذولة لتعزيز عمل المرأة، يتم تدعيمها من خلال برنامج عمل متكامل يتضمن مؤشرات قياس لتسهيل عملية المتابعة والتحسين، والعمل على تطوير اللوائح التنظيمية ودليل إجراءات العمل، وعقد الشراكات والتواصل المستمر مع الجهات ذات العلاقة والاهتمام بالجوانب البحثية والإحصائية، فضلا عن تشكيل الفرق القادرة على تنفيذ المبادرات وإعداد الخطط اللازمة لذلك.

وتهدف الخطة التطويرية لعمل المجلس التنسيقي لعمل المرأة لزيادة نسبة مساهمته في حل المعوقات التي تواجه عمل المرأة ووضع الحلول لها وتفعيل دورها في مجال التنمية الاقتصادية وزيادة مشاركتها في البرامج والدورات التدريبية المتخصصة التي تنظمها الجهات المعنية.