3 طالبات يبتكرن عربة تسوق ذكية لمساعدة المكفوفين

3 طالبات يبتكرن عربة تسوق ذكية لمساعدة المكفوفين

3 طالبات يبتكرن عربة تسوق ذكية لمساعدة المكفوفين

في لمسة إنسانية نبيلة تدل على عمق المشاعر الانسانية والتفكير في الاخر، نجحث ثلاث طالبات في مدرسة دبي الوطنية في ابتكار جهاز تسوق ذكياً للمكفوفين، لتسهيل تسوقهم خلال وجودهم في الأسواق عن طريق ارشادهم إلى الاماكن التي يريدون الاتجاه اليها

خريطة المكفوفين

وقد صمم الطالبات الجهاز ليعمل بشكل مستقلمن خلال أوامر صوتية، وأطلقن على الجهاز اسم خريطة المكفوفين (Map for Blind).

وفي هذا الصدد، وبحسب ما نشرته الامارات اليوم على موقعها الالكتروني، وبحسب تصريحات الطالبات نور خالد، وسارا فكري، ومزنة المنصوري، لـها، اكدت الطالبات انه تم ابتكار الجهاز لمواجهة التحديات التي يواجهها المكفوفون، وهي التسوق دون عناء ودون الاعتماد على الاخرين، حيث يمكنهم الجهاز منالحصول على الاتجاهات الصحيحة للمنتجات المطلوبة بشكل مستقل

آلية عمل الجهاز

يتكون الجهاز من أربع عجلات للعربة وموتور، وجهار الأردوينو، وجهاز استشعار المسافة، ومكبر الصوت "الميكروفون"، وجهاز التعرف إلى الصوت

وقد واوضحت الطالبات ان آلية عمل الجهاز تقوم على اساس ان الشخص المكفوف يدخل قائمة التسوق الخاصة به بصوته من خلال مكبر الصوت (الميكروفون) المرفق بالعربة الذكية، ثم تحوّل العربة القائمة إلى اتجاهات، وتوجه الفرد إلى المنتج المطلوب عن طريق جهاز التعرف إلى الصوت (Easy VR) الذي سيتعرف إلى المنتجات، ويحولها إلى أوامر، ومن خلال اتباعه التوجيهات الصادرة سيعرف الشخص متى ينعطف يميناً أو يساراً، ومتى يتوقف عندما يقترب من العقبات، أو متى يعرف أنه وصل إلى الوجهة النهائية التي يريدها، حيث ستكون اسماء السلع محفوظة داخل الجهاز في العربة، مع امكانية تحديد مكانها على الارفف

مدة التصنيع

واشارت الطالبات ان تنفيذ المشروع استغرق مدة تراوحت بين ثلاثة وأربعة أشهر وقد اشادن بدعم ومساندة معلمة الفيزياء نفيسة الجبّان لهن في التغلب على التحديات التي واجهتهن في صنع الجهاز

وقد شاركت الطالبات في معرض "بالعلوم نفكر 2018" الذي نظمته مؤسسة الإمارات في دبي خلال شهر أبريل الماضي، وحصل الجهاز على المركز الأول في المعرض بفئة أصحاب الهمم.