نادي الطلبة السعودي يفوز بالمركز الأول في مهرجان الثقافات بأمريكا

جامعة أركنساس الأمريكية للتكنولوجيا

جامعة أركنساس الأمريكية للتكنولوجيا

نجح نادي الطلبة السعودي في جامعة أركنساس الأمريكية للتكنولوجيا في تحقيق المركز الأول بين نوادي الطلاب من ثمانية بلدان أخرى والتي شاركت في مهرجان الثقافات بالولايات المتحدة.

المهرجان الذي شهد مشاركة الطلاب السعوديين يتم تنظيم بشكل سنوي من قبل الجامعة لأندية الطلاب من مختلف البلدان، بما في ذلك الولايات المتحدة، لتقديم تاريخ بلدانهم وثقافاتهم.

الجناح السعودي كان برئاسة الطالب السعودي فهد العنزي وتم استعراض عادات وتقاليد الشعب السعودي داخل المهرجان وهو ما كان سببا رئيسيا في فوزهم بالمركز الأول.

نادي الطلبة السعودي لقي منافسة شرسة من قبل النوادي اليابانية والصينية حيث حاولوا التفوق على نظرائهم السعوديين، الذين قسموا جناحهم إلى عدة محطات.

إعجاب أمريكي

جناح نادي الطلبة السعودي شهد تنقل الزوار فيه بكل سلاسة حيث أعجبوا بالعادات والتقاليد السعودية التي أستعرضها الطلاب السعوديين المتوفقين.

واكدت بعض وسائل الإعلام المحلية في أركنساس الأمريكية إن "تعريف المملكة العربية السعودية وتاريخها ومكانتها الدولية كان البوابة الأولى للزوار".

كما عرضت المملكة مع مواقعها المقدسة ونظرة تاريخية لها، فضلًا عن التعريف بالنهضة الحضرية والعلمية التي شهدتها المملكة وخططها المستقبلية للنهوض بالبلاد إلى صفوف الدول المتقدمة.

المحطة الثانية في الجناح السعودي يتم فيها إدخال الزوار للضيافة السعودية والتي تم تجهيزها بجلسة عربية متكاملة تعكس طبيعة المجالس السعودية.

القهوة العربية للزوار

 كما تم تقديم القهوة العربية لزوار الجناح السعودي من قبل الطلاب السعوديين ، وفي المحطة الثالثة، تم تجهيز مكانين أحدهما للذكور والآخر للإناث حيث يدخل الزوار لتجربة اللباس السعودي، وتجربة ارتداء الغترة والعقال التقليدي، ثم التقاط صور تذكارية لهم بهذا الزِي.

الحنة للفتيات

كما تم تخصيص مكان للنساء حيث يعرض فيه الزي والملبس التقليدي والحجاب الإسلامي وهو الأمر الذي يسر الكثير من الزوار ولإبراز نوع الزخرفة التقليدية في مجتمع المملكة.

كما يتم تقديم الحناء للنساء في القسم النسائي وهي الفقرة التي أعجب بها العديد من الفتيات الأمريكية كما كتب الطلاب أسماء الزوار بالحروف العربية على أكواب زجاجية للاحتفاظ بها كهدايا تذكارية.