حملة صحية سعودية تصل العالمية وتفوز بجائزة كريتيف فلور

نجحت وزارة الصحة السعودية في تحقيق إنجاز جديد يحسب لها على المستوى الدولي من خلال فوزها بجائزة عالمية عن إحدى حملاتها الصحية.

حيث حصلت وزارة الصحة على جائزة "كريتيف فلور" للرعاية الصحية لعام 2017 وذلك في فئة الأفلام بسبب جهودها في حملة التوعية بمرض السكري.

وكانت وزارة الصحة السعودية قد أطلقت حملة للتوعية بمرض السكري تحت شعار "وقفه عند حده"، وهي الحملة التي كانت السبب الرئيسي في فوز وزارة الصحة بالجائزة.

وتسلم الجائزة نيابة عن وزارة الصحة السعودية مدير التوعية بوزارة الصحة المهندس أنس الحميد، في حفل أقيم بالعاصمة البريطانية لندن.

فئات الجائزة

تنقسم الجائزة التي فازت وزارة الصحة بإحدى فئاتها إلى عدة فئات تأتي في مقدمتها جائزة أفضل أفلام وجائزة حملات التواصل الاجتماعي، والصور الفوتوغرافية، والتطبيقات الهاتفية والعديد من الجوائز الأخرى.

وكانت الحملة السعودية الفائزة "وقفه عند حده" قد ركزت على التوعية بمرض السكري وأخطاره على المصاب به والأسباب الرئيسية في الإصابة بالمرض المزن.

وكانت الحملة تهدف في المقام الأول إلى تقليل حالات الإصابة بمرض السكري، إضافة إلى منع حدوث مضاعفات للمصابين به، من خلال بيان أهمية الاستمرار على العلاج، والمتابعة الطبية

كما تم استحداث شخصية إبداعية من خلال الحملة وذلك لتوجيه رسائل التوعية بمرض السكري في العديد من المناطق المملكة العربية السعودية.

 وأسفرت الحملة إلى اقتناع 80% ممن شارك في الاستبيان، بضرورة ممارسة الرياضة لتغيير سلوكهم الصحي والحفاظ على صحتهم.