النسخة الإلكترونية

من هم فريق ترجمان النسائي الفائز بجائزة المركز الأول في هاكاثون الحج

من هم فريق ترجمان النسائي الفائز بجائزة المركز الأول في هاكاثون الحج
1 / 4
من هم فريق ترجمان النسائي الفائز بجائزة المركز الأول في هاكاثون الحج
 تطبيق ترجمان
2 / 4
تطبيق ترجمان
هاكاثون الحج أكبر عدد مطورين مشاركين في هاكاثون واحد
3 / 4
هاكاثون الحج أكبر عدد مطورين مشاركين في هاكاثون واحد
 هاكاثون الحج
4 / 4
هاكاثون الحج

وضعت الكثيرات من السعوديات بصمات لامعة في تاريخ الوطن، وبذلت الكثيرات منهن جهودا حثيثة بمشاركاتهن المتنوعة في موسم الحج وخدمة ضيوف الرحمن، ومع اقتراب موسم حج هذا العام نستذكر لكم إحدى أبرز مشاركات المرأة السعودية وتميزها في استكشاف وتطوير تقنيات موسم الحج، من خلال الإنجاز الذي حققه فريق ترجمان النسائي الفائز بجائزة المركز الأول في النسخة الأولى من "هاكاثون الحج".

من هم فريق ترجمان النسائي الفائز بجائزة المركز الأول في هاكاثون الحج

كان الفريق السعودي "ترجمان" الذي يتكون من 5 سعوديات، قد نال جائزة المركز الأول في النسخة الأولى لمسابقة "هاكاثون الحج" أكبر مسابقة تقنية في العالم من بين 2950 منافسًا من جميع أنحاء العالم.

وجاء فوز فريق "ترجمان" النسائي بجائزة المركز الأول بقيمة مليون ريال سعودي عن تطبيق "ترجمان" الذي يعمل على ترجمة اللوحات الإرشادية في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة دون الحاجة لوجود اتصال بالإنترنت.

ويتكون فريق "ترجمان" النسائي من 5 سعوديات، وهن:

- سماهر عبدالله الهذلي: ماجستير من جامعة الملك سعود بالرياض وخريجة بكالوريوس علوم الحاسب الآلي من الكلية الجامعية بينبع.

- بيان علي الغامدي: مبرمجة خريجة علوم حاسب آلي من الكلية الجامعية بينبع خريجة الدبلوم العام في التربية من جامعة الملك عبدالعزيز.

- روان علي المطرفي: مبرمجة خريجة علوم حاسب آلي من الكلية الجامعية بينبع.

- رهام زاهر المرغلاني: مبرمجة ومصممة طالبة ماجستير تقنية معلومات مؤسسية بجامعة جدة وخريجة علوم حاسب آلي من الكلية الجامعية بينع.

- رغدة محمد القاضي: مبرمجة متخرجة من جامعة الملك عبدالعزيز خريجة الدبلوم العام في التربية من الجامعة.

هاكاثون الحج

يُذكر بأن استضافة "هاكاثون الحج" الذي نظمه الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، قد جاء استمرارًا لجهود المملكة في خدمة ضيوف الرحمن واغتنامًا للمواهب التقنية الشابة، والتي برزت من ضمنها مشاركة المرأة وتميزها في استكشاف وتطوير تقنيات موسم الحج.

ولقد شهدت فعالية هاكاثون الحج في نسخته الأولى حضوراً ملفتاً للسعوديات اللاتي أثبتن قدراتهن بجدارة في الابتكار والتحليل والتصميم وإيجاد الحلول في العالم الرقمي، وهن يضعن الهدف الأسمى من المشاركة نصب أعينهن في توظيف التقنية لجعل فريضة الحج أكثر يسراً ومرونة على ضيوف الرحمن.

الصور من حساب الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز على "تويتر".

×