الإمارات تعلن ارتفاع عدد حالات الشفاء من كورونا بنسبة 19%

أطباء يعددون العوامل وراء ارتفاع نسبة حالات الشفاء

أطباء يعددون العوامل وراء ارتفاع نسبة حالات الشفاء

الإمارات تعلن ارتفاع عدد حالات الشفاء من كورونا بنسبة 19%

الإمارات تعلن ارتفاع عدد حالات الشفاء من كورونا بنسبة 19%

سلوكيات صحية بسيطة تعزز المناعة

سلوكيات صحية بسيطة تعزز المناعة

قالت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في الإمارات، في إحصاءات رسمية إن أعداد حالات الشفاء من فيروس كورونا المستجد، سجلت ارتفاعا بنسبة 19% على أعداد الإصابات منذ بداية فبراير الجاري.

وأكدت الصحة حرص الدولة على تطوير أنظمتها الوقائية، وإجراء تقييم مستمر للمعطيات، خصوصاً الإحصاءات والمؤشرات المتعلقة بالقطاع الصحي، وأظهرت الإحصاءات تسجيل 81 ألفاً و551 حالة إصابة، منذ بداية فبراير الجاري، مقابل 100 ألف و579 حالة شفاء خلال الفترة نفسها، لترتفع نسبة الشفاء عن الإصابات الجديدة إلى نحو 19%، فيما بلغ عدد حالات كورونا النشطة التي لاتزال تتلقى العلاج 6425 حالة.

انخفاض تدريجي بعدد الإصابات في الإمارات

أطباء يعددون العوامل وراء ارتفاع نسبة حالات الشفاء

وقالت المتحدث باسم القطاع الطبي الدكتورة فريدة الحوسني، إن هناك انخفاض تدريجي لأعداد الحالات المسجلة، خلال الأسبوعين الماضيين، ما يعد مؤشرات جيدة إلى تحسن الوضع الوبائي بشكل عام، وعزت ذلك إلى تطبيق البروتوكولات الوطنية، وتشديد رقابة الجهات المختصة، وأشارت إلى نجاح الدولة في تبوؤ المرتبة الأولى عربياً، والثانية عالمياً، في مؤشر الاستجابة لإدارة أزمة جائحة كوفيد-19، وفق تقرير المؤشر العالمي لريادة الأعمال 2020 الصادر، أخيراً.

أطباء يعددون العوامل وراء ارتفاع نسبة حالات الشفاء

وعزا أطباء في خط الدفاع الأول ارتفاع حالات الشفاء بين المصابين في الدولة إلى عوامل عدة، شملت حصول نسبة كبيرة من أفراد المجتمع المستهدفين على تطعيم كورونا، إذ قلل ذلك مضاعفات الإصابة، وسرع زمن شفاء المصاب، وتوافر الكوادر والمستلزمات الطبية والمخزون الاستراتيجي للدواء، وتطبيق أحدث الطرق العلاجية المبتكرة في التعامل مع مصابي فيروس كورونا، وتعزيز القدرات الاستيعابية من خلال تفعيل مجموعة من المستشفيات الميدانية للتعامل مع حالات المصابين.

سلوكيات صحية بسيطة تعزز المناعة

سلوكيات صحية بسيطة تعزز المناعة

وقال الأطباء وفقا لصحيفة الإمارات اليوم، إن اتباع معظم الحالات البسيطة سلوكيات صحية يومية، أسهم في ارتفاع نسب الشفاء، لافتين إلى أداء أنشطة رياضية، واتباع نظام غذائي صحي، وتقوية الجهاز المناعي، والمحافظة على الوزن المثالي، والامتناع عن التدخين، إضافة إلى الحالة النفسية للمريض، مؤكدين أن الجانب النفسي والممارسات الصحية تساعد في تعزيز المناعة ومقاومة الأمراض، وتسهم في تسريع التعافي من المرض.