جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية تدشن خط اتصال دولي جديد

جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية

جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية

جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية

جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية

 المصدر - JJ ying

المصدر - JJ ying

دشنت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية "كاوست" خط اتصال دولي جديد بسرعة نقل بيانات فائقة تبلغ 400 جيجابيت في الثانية. وجاء هذا التدشين في دعم للأبحاث التعاونية الدولية لتيسير التواصل بين باحثي الجامعة ودعم أبحاثهم.

سوف يتيح هذا المشروع لعلماء الجامعات بإمكانية تبادل الأبحاث بشكل أسرع وبكمية أكبر، واستخدام التطبيقات العلمية في نقل البيانات، والتحكم في التجارب عن بعد والتحليل المرئي للبيانات. يعد الخط الجديد للاتصال الدولي نقلة نوعية للأبحاث العلمية في الجامعة وسيساهم بصورة كبيره بالتواصيل بين العلماء ومشاركة أبحاثهم في جميع أنحاء العالم، بنقل الأبحاث وتبادل المعلومات عن طريق خط اتصال دولي بسرعة 400 جيجابيت، وهي سرعة غير مسبوقة في منطقة الشرق الأوسط وتعد من بين الأسرع في العالم.

خطوة عظيم في عالم التقنية والأبحاث تخطوها "كاوست" جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، تساعد الباحثين بإنجاز الأبحاث ونقلها بشكل أسهل وأسرع مما كان عليه بالسابق، واستخدام طرق بديلة في حفظ البيانات وانقلها بدلاً من الأقراص الصلبة أو البريد الجوي جميعها خيارات تقليدية تستغرق بعضها أكثر من يوم في عملية النقل. وفي الخط الجديد للاتصال الدولي الذي أنطلق من "كاست"، بسرعة 400 جيجابيت يستغرق بحوالي 37 دقيقة فقط لنقل البيانات والأبحاث عن طريق الخط الجديد الدولي في دعم للأبحاث التعاونية الدولية لتيسير التواصل بين باحثي الجامعة ودعم أبحاثهم.