"كاوست" تطلق هاكاثون الابتكار في الشؤون الحكومية والأمن

 كاوست) تطلق هاكاثون الابتكار في الشؤون الحكومية والأمن

كاوست) تطلق هاكاثون الابتكار في الشؤون الحكومية والأمن

 سليمان الثنيان نائب رئيس كاوست للشؤون الحكومية.

سليمان الثنيان نائب رئيس كاوست للشؤون الحكومية.

تماشيًا مع استراتيجية جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية "كاوست" لخلق مجتمع ابتكاري على مستوى المملكة، أطلقت الجامعة هاكاثون الابتكار لخدمات الشؤون الحكومية والأمن، بهدف التحول من رضى العملاء إلى التميز في خدمتهم.

"كاوست" تطلق هاكاثون الابتكار في الشؤون الحكومية والأمن

أطلقت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية "كاوست" هاكاثون الابتكار في الشؤون الحكومية والأمن ضمن برامج الابتكار بالجامعة لتحسين الخدمات وتوفير حلول مبتكرة تساعد في تطوير أقسامها، وفي إطار توجه "كاوست" للارتقاء بمستوى الإبداع والابتكار لتحسين خدماتها الداخلية.

وفي إطار ذلك فلقد افتتح ألقى نائب رئيس كاوست للشؤون الحكومية سليمان الثنيان، هاكاثون الابتكار، وبث كلمة بهذه المناسبة عبر فيها عن ترحيبه بالضيوف، وأكد من خلالها على أهمية هذا الهاكاثون لـ "كاوست" وموظفيها خاصة العاملين في إدارة العلاقات الحكومية والأمن، مشجعاً المشاركين من موظفي قسم الشؤون الحكومية والأمن على توليد الأفكار الإبداعية من خلال اكتشاف التحديات وتوفير حلول مبتكرة للمساعدة في تحسين الخدمات الجامعية في القسمين.

وأشار الثنيان إلى أن برنامج الابتكار بدأ قبل 4 سنوات بفكرة استقبال أفكار وملحوظات جميع موظفي إدارة الشؤون الحكومية منذ 2016م والاستمرار في تطوير البرنامج حتى وصلوا لفكرة هذا الهاكاثون الذي لن يكون الأخير، مؤكداً أنه بتطور العاملين وتطور البرامج الداعمة لهم سيستمر التطوير في إدارة الأمن والشؤون الحكومية.

أهداف هاكاثون الابتكار في الشؤون الحكومية والأمن

يهدف الهاكاثون الذي أطلقته "كاوست" إلى صقل وتنمية موضوع الابتكار بين موظفي الإدارة لأكثر من 300 موظف، ورفع مستوى الابتكار في داخل إدارة الشؤون الحكومية والأمن، كما يعزز مخرجات أفكار البرنامج بما يخدم الإدارتين والجامعة ككل، فضلاً عن جعل بيئة عمل الشؤون الحكومية بيئة متميزة يطمح الجميع للعمل فيها، طبقاً لشعارها (التميز والإبداع).

يُذكر بأن تنظيم جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية لهذا الهاكاثون يأتي تماشيًا مع استراتيجية الجامعة لخلق مجتمع ابتكاري على مستوى المملكة، حيث دأبت "كاوست" دائماً على الارتقاء بمستوى الإبداع والابتكار لتحسين خدماتها الداخلية، ومن ضمن مبادراتها كان إطلاق هذا الهاكاثون لخدمات الشؤون الحكومية والأمن بهدف التحول من رضى العملاء إلى التميز في خدمتهم.