تطبيق "اقرأ أكثر مع الهيئة" لتعزيز المحتوى القرائي لمستخدمي المواصلات العامة في دبي

تطبيق

تطبيق "اقرأ أكثر مع الهيئة" لتعزيز المحتوى القرائي لمستخدمي المواصلات العامة في دبي

حدثّت هيئة الطرق والمواصلات في دبي تطبيق "اقرأ أكثر مع الهيئة" Read With RTA، عبر تغذيته بنحو 600 مادة معرفية وتثقيفية تتراوح ما بين كتب مقروءة وأخرى صوتية وفيديوهات، ومقالات منتقاة، تتمحور جميعها حول مجالات الأعمال، واللغة، والآداب، والعلوم، والمجتمع، والتنمية الشخصية، وكذلك كتب للأطفال، إلى جانب تحميل التطبيق برابط يسمح بتصفُّح الصحف والمجلات.

اقرأ أكثر مع الهيئة

وأوضحت الهيئة أن تطبيق " اقرأ أكثر مع الهيئة" يتواكب مع توجهات السياسة الوطنية للقراءة التي اعتمدتها الدولة لعشرة أعوام مقبلة، وإن تحديث التطبيق بعدد من الكتب يهدف إلى تعزيز الهدف منه بزيادة المحتوى القرائي باللغتين العربية والإنجليزية، لتوسيع الآفاق المعرفية والثقافية لمختلف شرائح المجتمع وخاصة مستخدمي المواصلات العامة والنقل البحري ومرتادي مراكز إسعاد المتعاملين.

مجاني لمستخدمي المواصلات العامة

وأضافت: إن التطبيق متوفر بشكل مجاني لمستخدمي المواصلات العامة، ويمكن تنزيله من متجر آبل أو Google Play، ومن ثمْ مسح الرمز "QR CODE " الموجود في المحطات وداخل وسائل المواصلات العامة، واختيار الكتب المُفضلة  للمستخدم والمُحددة بزمن معين للقراءة، وأن استقطاب فئة مستخدمي المواصلات العامة ومراكز إسعاد المتعاملين، يهدف إلى إضفاء المتعة سواء خلال التنقل أو استثمار وقت انتظار إنجاز الخدمات، وأن توفير كتب للأطفال يُعنى بخلق شغف المطالعة والقراءة في سِن مبكرة.

فتح آفاق تثقيفية وتنويرية

وأكدت الهيئة، أن هيئة الطرق والمواصلات تنظر إلى القراءة بوصفها أسلوب حياة يعزز الجانب الفكري والمعرفة لدى أفراد المجتمع، فضلاً عن فتح آفاق تثقيفية وتنويرية تُطوّر الوعي الفردي والمجتمعي بقضايا الحياة، إضافة إلى الاطلاع على عوالم أخرى من الفهم والدراية، مما يسهم بجدارة في حماية فئات المجتمع ومتعاملي الهيئة من أي تيارات ثقافية قد تـُسيء للمعاني الجميلة والقيم الأخلاقية التي يتسم بها مجتمع الإمارات، مشيرة إلى أن لها مبادرات نوعية في هذا المجال، منها؛ مساهمتها في رعاية مهرجان طيران الإمارات للآداب، واطلاق كرسي المعرفة في محطات المترو، إضافة إلى مبادرة "الكشك السمعي" الذي يتولى توفير تسجيلات صوتية لكتب منتقاة عبر مجموعة متطوعين من موظفي الهيئة، ليتم توصيلها لأصحاب الهمم عبر الجهات المعنية بهذه الفئة، وغيرها من المبادرات التي تجسّد توجهات الدولة وحكومة دبي الرشيدة، وأنها تـُعلي من شأن القراءة كونها وسيلة حضارية تستحق الرهان عليها لتطور المجتمع عبر بناء أجيال متعلمة ومثقفة.