وزير الموارد البشرية يطلق "المنصة الوطنية للتبرعات"

 اطلاق المنصة الوطنية للتبرعات

اطلاق المنصة الوطنية للتبرعات

المنصة الوطنية للتبرعات

المنصة الوطنية للتبرعات

وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي

وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي

وزير الموارد البشرية يطلق المنصة الوطنية للتبرعات

وزير الموارد البشرية يطلق المنصة الوطنية للتبرعات

أطلق وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، المنصة الوطنية للتبرعات والتي تضم مبادرات مجتمعية متنوعة ومعتمدة، كنموذج وطني لتعزيز المواطنة الفاعلة والتكافل الاجتماعي بالبذل والإحسان بين أفراد المجتمع.

وزير الموارد البشرية يطلق "المنصة الوطنية للتبرعات"

أعلنت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية عبر موقعها الرسمي عن إطلاق الوزير المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، المنصة الوطنية للتبرعات والتي تضم مبادرات مجتمعية متنوعة ومعتمدة، والتي تهدف إلى تكامل الجهود بين القطاع الحكومي والخاص والقطاع غير الربحي والأفراد وتوحيدها بما يُعزز العطاء وحوكمة التبرعات بشكل عام.

وفي إطار ذلك أشار الوزير المهندس أحمد الراجحي، عبر حسابه الرسمي في "تويتر"، بتغريدة جاء فيها:

(أطلقنا المنصة الوطنية للتبرعات #تبرع https://twitter.com/DonationsSA وذلك سعياً لحوكمة التبرعات وضمان وصولها لمستحقيها بكل يسر وسهولة، بما يساهم في رفع تصنيف المملكة بمؤشر العطاء العالمي ليحقق كفاءة عمل القطاع غير الربحي، وستضم المنصة مبادرات المنظمات الأهلية المعتمدة).

المنصة الوطنية للتبرعات

ستقوم المنصة الوطنية للتبرعات بطرح المبادرات المعتمدة للمنظمات الأهلية في القطاع غير الربحي بشكل دوري لسد أولويات الاحتياج التنموي من خلال عرض المشاريع والبرامج بشفافية وموثوقية للمانحين والمساهمين من أفراد ومنظمات.

ولقد نوه الوزير المهندس أحمد الراجحي بأن المنصة في مرحلتها الحالية تضم مبادرات معتمدة لجمعيات أهلية مرخصة من الوزارة، من خلال تحديد أوجه صرف التبرعات الصادرة من الأفراد والمنظمات وتوجيهها لمستحقيها من الفئات الأشد حاجة إلى المتضررين من جائحة كورونا التي تؤثر على الاقتصاد العالمي كاملاً، بالإضافة الى أن جميع الأفراد بإمكانهم الاستفادة من خدمات إخراج زكاة الفطر (أرز أو تمر) عن طريق المنصة بكل يسر وسهولة، وبوسائل دفع إلكترونية متنوعة، كما تستهدف التوسع في مبادرات التبرع النوعية وقنوات الدفع في الأسابيع القليلة القادمة.

وأشار المهندس الراجحي إلى أنه على الرغم من حجم الإنفاق الكبير للسعودية في أوجه العطاء المختلفة إلا أنها تحل في المرتبة 68 عالمياً في مؤشر العطاء، منوها إلى أنهم يأملون من خلال حوكمة هذه الإجراءات والعمليات وتطوير السياسات والتشريعات الضرورية، أن تتقدم المملكة -بإذن الله- في هذا المؤشر العالمي لعكس صورة أفضل عن الجود والبذل في مجالات الخير في بلدنا المعطاء.

يُذكر بأن المنصة الوطنية للتبرع قد أطلقت فيديو تعريفي عبر حسابها في "تويتر".

https://twitter.com/DonationsSA/status/1263156332447903744