اقتصادية دبي تقر خطة لإعادة فتح الأسواق والمراكز التجارية والأعمال

اقتصادية دبي تقر خطة لإعادة فتح الأسواق والمراكز التجارية والأعمال

اقتصادية دبي تقر خطة لإعادة فتح الأسواق والمراكز التجارية والأعمال

أقرت اقتصادية دبي خطة لإعادة فتح الأسواق والمراكز التجارية والأعمال في دبي، وتتضمن الخطة إعادة فتح الأعمال على 4 مراحل تتضمن القطاعات الاقتصادية في دبي وفق عدد من التدابير الإحترازية وساعات العمل المحددة والإجراءات التي تضمن استمرار الأعمال وفق أعلى المعايير الصحية التي تشمل التباعد الاجتماعي والتعقيم المستمر للمنشآت التجارية في دبي.

وكشفت خطة إعادة فتح الأسواق، التي أوردتها صحيفة "الإمارات اليوم" أن المرحلة الأولى للخطة تشمل مراكز التسوق والمولات، ووسائل النقل والمواصلات، ومراكز الأعمال والمقرات الإدارية للشركات، والخدمات الاجتماعية، والقطع الثقافي والاجتماعي، بالإضافة إلى القطاعات المستثناة بالفعل من وهي قطاعي الإنشاءات والصناعة، كما تتضمن الخطة استثناءات من إعادة الفتح في المرحلة الأولى حيث لا تشمل بعض المجالات.

تدابير احترازية بعد إعادة فتح الأسواق

وتلزم خطة إعادة فتح الأسواق والمراكز التجارية والأعمال التي أقرتها اقتصادية دبي، بإتباع أعلى التدابير الاحترازية التي تمنع تفشي وباء كورونا المستجد (كوفيد 19). وكشفت الخطة عن أن أهم التدابير ستتضمن تعقيم المراكز لمدة 24 ساعة يوميا،  وإلزام المتسوقين بضرورة ارتداء كمامات الوجه والقفازات، وتخصيص غرف للعزل في المولات لعزل الحالات المحتملة، وتنظيم حملات توعية للموظفين حول الوقاية والحماية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

حظر استخدام غرف تبديل وقياس الملابس

كما تتضمن الخطة أيضا حظر استخدام غرف تبديل وقياس الملابس، وتعقيم كافة قطع الملابس والإكسسوار والبضائع التي جرى تجربتها او لمسها، كما ستحظر المتاجر تجربة المنتجات الشخصية، وعدم السماح بتطبيق سياسات "إعادة المنتجات المباعة" للمنتجات الشخصية المباعة.

وأوضحت خطة إعادة فتح الأسواق في دبي ضرورة تفعيل خدمات الدفع الذكية من خلال استخدام بطاقات الائتمان مع عدم رفض عملية الدفع النقدي من قبل المتسوقين، كما تتضمن الخطة ضرورة التأكد من وجود عمال النظافة في كل المراكز التجارية لتنفيذ عمليات التعقيم والتطهير المستمر لكافة المواقع داخل المراكز من بينها دورات المياه والمصاعد والسلالم والأرضيات مع ضرورة تخصيص مناطق التخزين بحيث تصبح سهلة التعقيم، واستخدام الأبواب الإلكترونية التي تضمن تقليل استخدام الأيدي عند الدخول الى المراكز التجارية والمحال.

ضرورة ارتداء المتسوقين لكمامات الوجه والقفازات

وتشمل الخطة أيضا مجموعة من الإجراءات الاحترازية لمتاجر الذهب والمجوهرات وتتضمن ضرورة ارتداء المتسوقين لكمامات الوجه والقفازات قبل دخول متاجر الذهب وخلال عملية تجربة المنتجات، وضرورة تعقيم كل منتج تم استخدامه قبل إعادة وضعه في منصات العرض. كما تتضمن الخطة ضرورة استخدام الأطباق البلاستيكية لمرة واحدة لدى المطاعم والاهتمام بتعقيم الطاولات والمقاعد بمطهرات تتضمن نسبة كحول لا تقل عن 75% عقب كل استخدام.

كما تتضمن الإجراءات الاحترازية ضرورة التباعد الاجتماعي على مسافة لا تقل عن 2 متر بين المتسوقين، لافتا أن ذلك لا ينطبق على أفراد الأسرة الواحدة، بالإضافة إلى عدم تعدي كثافة التواجد في المصاعد عن 30% من مساحة المصعد.

ساعات محددة لزيارة المراكز التجارية 

ومن ضمن الإجراءات الاحترازية الجديدة للمرحلة الأولى من إعادة فتح الأسواق ستتضمن إغلاق 75% من مواقف السيارات داخل المراكز التجارية، والسماح للمتسوقين بزيارة المراكز التجارية لمدة لا تزيد عن 3 ساعات فقط.

تتضمن الحفاظ على سقف الإشغال بنسبة 30% من المناطق المشتركة في المراكز التجارية، وضرورة وضع ملصقات على واجهة المتاجر توضح عدد الزوار المسموح بهم داخل المتجر في نفس الوقت بحسب مساحة المتجر ووفقا لقواعد التباعد الاجتماعي التي تضمن مسافة لا تقل عن 2 متر بين الأشخاص.

وأكدت اقتصادية دبي أنه في حالة تناول الطعام داخل المطاعم، فإنه يجب تنظيم المقاعد والطاولات بحيث تشغل 30% من المطعم والحفاظ على مسافة لا تقل عن 6 أقدام بين الأشخاص في المطعم، موضحة أنه يجب وضع لافتة حمراء للتنبيه على الراغبين في تناول الطعام داخل المطعم بالعدد الأقصى المسوح لهم التواجد داخل المطعم، والتي يتم حسابها على أساس 4 أقدام لكل شخص.

استمرار اغلاق الوجهات الترفيهية والسياحية

وكشفت خطة اقتصادية دبي عن استمرار اغلاق الوجهات الترفيهية والسياحية في المراكز التجارية المختلفة لمنع الإزدحام، مثل (نافورة دبي مول)، كما سيستمر منع الأنشطة الفنية في المراكز والتي تتضمن العروض الترفيهية فضلا عن إزالة المقاعد العامة من المراكز التجارية لمنع الجلوس، كما تتضمن التدابير السماح للمتسوقين بزيارة المراكز التجارية لمدة لا تزيد عن 3 ساعات كنوع من آداب الزيارة والتي تشمل أيضاً الاشراف الكامل للأسر والبالغين على ذويهم من الأطفال وصغار السن، بالإضافة إلى تعليمات خاصة بالعدد الأقصى المسموح به من الزوار.

ونوهت الخطة على إدارة المراكز التجارية باستخدام مكبرات الصوت الداخلية لتذكير المتسوقين بقواعد وآداب التسوق خلال المرحلة الأولى وتوعيتهم بالإجراءات الاحترازية، ووضع كافة اللافتات والعلامات التي تتضمن التعليمات الخاصة بالتدابير واتباع كافة التعليمات الحكومية في هذا الصدد.

تحديد أعمار زوار "المولات"

وكشفت الخطة عن إلزام مراكز التسوق بفتح جميع نقاط الدخول لتجنب الازدحام عند المداخل، خصوصا مع إجراء فحوصات صحية قد تؤدي إلى طوابير طويلة، مؤكدة أنه لن يسمح لكبار السن من المتسوقين والذين تتجاوز أعمارهم 60 عاما والأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 أعوام إلى 12 عاما بدخول المراكز التجارية خلال المرحلة الأولى من خطة إعادة فتح الأسواق.

منع العروض والتخفيضات السعرية مؤقتاً

كما أنه لن يسمح للمتاجر بإقامة العروض والتخفيضات السعرية خلال فترة المرحلة الأولى من الخطة لتفادي الازدحام. وتكشف الخطة عن توقف خدمة صف السيارة للمتسوقين خلال فترة المرحلة الأولى والتأكد من أن منطقة المطاعم في المولات يمكنها استضافة 30% من كثافتها الاعتيادية بحيث تسمح بمسافة لا تقل عن 2 متر بين الطاولات.

وقالت اقتصادية دبي أن كافة الإجراءات الاحترازية المعلنة في المرحلة الأولى تشمل المراكز التجارية والأسواق المفتوحة، والمتاجر والسوبر ومتاجر البيع بالجملة والتجزئة والمحال الكبرى.

تجدر الإشارة إلى أن اقتصادية دبي دعت إدارة المراكز التجارية للتخفيف على المستأجرين وخفض إيجاراتهم التجارية بحيث تتناسب مع ساعات العمل المحدودة، مؤكدة أنه لا ينبغي زيادة الإيجارات عند تجديد العقود الإيجارية، قياسا على ساعات العمل المحددة التي تضمنتها خطة إعادة فتح الأسواق التي من المقرر تطبيقها خلال أيام.