أبها تحتضن انطلاق معرض التوظيف تحت شعار "سعوديون-سعوديات-الأشخاص ذوي الإعاقة"

أبها تحتضن انطلاق المعرض السعودي الخامس لفرص التوظيف والتأهيل

أبها تحتضن انطلاق المعرض السعودي الخامس لفرص التوظيف والتأهيل

 افتتاح المعرض السعودي الخامس لفرص التوظيف بأبها

افتتاح المعرض السعودي الخامس لفرص التوظيف بأبها

ينطلق المعرض برعاية أمير منطقة عسير تركي بن طلال بن عبدالعزيز

ينطلق المعرض برعاية أمير منطقة عسير تركي بن طلال بن عبدالعزيز

افتتح وكيل إمارة منطقة عسير، محمد بن ناصر بن لبدة، المعرض السعودي الخامس لفرص التوظيف والتأهيل بأبها، تحت شعار "سعوديون-سعوديات-الأشخاص ذوي الإعاقة"، وذلك في فندق قصر أبها.

المعرض السعودي الخامس لفرص التوظيف والتأهيل بأبها

يعقد المعرض السعودي الخامس لفرص التوظيف والتأهيل بأبها تحت شعار "سعوديون-سعوديات-الأشخاص ذوي الإعاقة"، تحت رعاية الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود، أمير منطقة عسير، والذي يعد فرصة كبيرة لكافة فئات الشباب من الجنسين، وأيضا من الأشخاص ذوي الإعاقة وتقديراً لهم باعتبارهم فاعلين في المجتمع، ليلتقون مع الجهات المشاركة في المعرض المعنية بالتعليم والتدريب والتوظيف.

ويأتي تنظيم المعرض انطلاقا من الأهداف الاستراتيجية والوطنية الرامية لتوظيف السعوديون والسعوديات والأشخاص ذوي الإعاقة، حيث دعت اللجنة المنظمة والممثلة في الغرفة التجارية الصناعية بأبها ومجموعة نما المعرفية كافة فئات وشركات القطاع العام والخاص والمنظمات والجهات ذات العلاقة بتوطين الوظائف وفتح المجال أمام كافة الباحثين عن وظائف في المملكة العربية السعودية للمشاركة، حيث تتضمن أبرز أهداف المعرض إتاحة الفرصة أمام كافة الجهات المعنية بالتوظيف من جهات حكومية أو اهليه أو مكاتب توظيف أو مؤسسات تعليم وتدريب وكافة أصحاب العمل والباحثين عن وظائف من خلال تواجدهم في مكان واحد وخلال ثلاثة أيام متواصلة.

علما بأن تنظيم المعرض للمرة الخامسة يأتي نتاجا لما حققه المعرض من نجاح في دوراته الأربع الأولى، خاصة وأنه قد مثل فرصة كبيرة للشركات والمؤسسات والمنظمات لعرض ما لديها من فرص وظيفية ولاختيار ما يناسبها من الكفاءات السعودية، وكذلك أتاح الفرص للمنشآت التعليمية ومؤسسات ومراكز التدريب الحكومية والأهلية لطرح ما لديها من أنشطة لتأهيل الشباب والبنات على أسس هادفة إلى التوظيف.

توطين الوظائف

يُذكر بأن رئيس اللجنة المنظمة للمعرض الدكتور عبدالله بن جلوي الشدادي، قد أوضح بأن أعمال معرض التوظيف الذي تنظمه الغرفة، تأتي في إطار دعم جهود الدولة لتوطين الوظائف، وتشجيع المنشآت على استيعاب العمالة الوطنية وإتاحة الفرص لتوظيفهم، إضافةً إلى تهيئة الفرص لأصحاب الأعمال لطرح مبادرات التوظيف المباشر أمام الباحثين عن فرص العمل بالمنطقة خلال فترة إقامة المعرض.

وأشار الدكتور الشدادي إلى أن الأهداف الاستراتيجية والوطنية التي تعمل بموجبها اللجنة المنظمة تسعى نحو تهيئة الفرص الملائمة أمام شباب الوطن من مختلف الاختصاصات، والاستفادة من العمالة الوطنية النسائية، وزيادة فرص العمل أمام المرأة السعودية، فضلاً عن توفير فرص العمل لذوي الإعاقة، بالتعاون مع كيانات القطاع العام والخاص والمنظمات والجهات ذات العلاقة بتوطين الوظائف، مبيناً أن معارض التوظيف تعتبر من الفعاليات الجاذبة للشباب والخريجين والباحثين عن العمل والراغبين في تطوير مهاراتهم ومعارفهم المهنية والعلمية والعملية.